دحلان: منظمة التحرير في خطر..ومرحلة أوسلو انتهت

13:23

2015-08-29

القاهرة - الشروق العربي - طالب النائب محمد دحلان، عضو المجلس التشريعي، بضم كافة الفصائل الفلسطينية، ومن بينها حركة حماس والجهاد، إلى منظمة التحرير.

وحث دحلان خلال لقاء مع "بي بي سي" العربية مساء الجمعة، على إعادة الاعتبار للعمل الوطني الفلسطيني في إطار هيئة قيادية في منظمة التحرير تشمل كل الفصائل.

وشدد على أن "الوطن في خطر ومنظمة التحرير في خطر، لا ولن أسعى إلى أن أكون رئيسا، لكن من حقي أن أرشح نفسي إذا أردت."

وطالب دحلان بوقف التنسيق الأمني مع إسرائيل، معتبرا اتفاقية أوسلو انتهت.

ودعا إلى ضرورة "إعلان فلسطين دولة تحت الاحتلال." نافيا أن يكون له أي علاقة بإسرائيل.

وقال: "كنت جزءا من الحالة الأمنية في السلطة عندما كان هناك اتفاق سياسي قائم على علاقة أمنية واقتصادية وسياسية على أن تقوم إسرائيل بتقدم في (العلاقة) السياسية وتعطي لنا أرضا ونحن نعطي لها أمنا، أما اليوم، فاختلف الزمن."