حرس الرئاسة الفلسطيني يستعد لتأمين وصول رئيس الوزراء الحمد الله للقطاع

05:00

2014-10-08

غزة – الشروق العربي – مسعد المهموم - قال وزير الأشغال العامة في حكومة التوافق الوطني "مفيد الحساينه " ، أن حرس الرئيس الفلسطيني سيؤمن وصول رئيس الوزراء  د." رامي الحمد الله "وكافة وزرائه إلى قطاع غزة الخميس القادم.

وأوضح الحساينه ل" الشروق العربي " ، أن الحرس الرئاسي سوف يتعاون مع الأمن بغزة لتأمين زيارة رئيس الوزراء حتى انتقاله يوم الجمعة القادمة إلى  القاهرة لحضور مؤتمر الأعمار هناك  .

وقال في حديثه ل"الشروق العربي " أنّه سينظم حفل استقبال كبير أمام معبر بيت حانون في شمال قطاع غزة بالقرب من معبر "إيرز" وسوف يحضر الحفل  كافة الشخصيات الاعتبارية والوطنية لاستقبال رئيس الوزراء وكافة الوزراء .

وقال الحساينه- ستعقد الحكومة عقب وصول رئيس الوزراء - اجتماعا في مدينة غزة يناقش خلالها هموم ومعاناة المواطن في القطاع وملف الأعمار لإعادة بناء ما دمره الاحتلال في الحرب الأخيرة علي قطاع غزة .

وفي نفس الموضوع  قال مصدر حكومي أن رئيس الوزراء سيغادر إلى العاصمة المصرية القاهرة في اليوم الثاني من وصوله قطاع غزة عبر معبر رفح البري لحضور الجلسة الأولى لمؤتمر أعمار قطاع غزة المقرر انعقاده السبت المقبل.

وسيرافق رئيس الوزراء خلال مغادرته القطاع إلى القاهرة، كل من وزير الأشغال العامة والإسكان مفيد الحساينة، ووزير الاقتصاد محمد مصطفي، إضافة إلى العديد من الشخصيات الاقتصادية ورجال الأعمال من القطاع الخاص .

من جانبه أكد وكيل وزارة الداخلية والأمن الوطني في قطاع غزة" كامل أبو ماضي" استعداد الوزارة لتأمين وتوفير الحماية لرئيس الوزراء والوزراء المرافقين له، من أجل عقد جلسة لحكومة التوافق في مدينة غزة

وقال أبو ماضي " إنه تم إبلاغ الوزارة رسمياً، بعقد جلسة لحكومة التوافق الفلسطينية الخميس المقبل في غزة"

وأعلن" إسماعيل هينة" رئيس الحكومة في قطاع غزة سابقاً انتهاء حالة الانقسام وسلمت مقاليد الحكم في قطاع غزة  للحكومة التي جرى التوافق عليها

علماً أن سلطات الاحتلال منعت  وزراء حكومة التوافق في غزة وعددهم أربعة من التوجه إلى الضفة الغربية، وجرى عقد (18) جلسة لمجلس الوزراء بين رام الله وغزة عبر نظام الفيديو "كونفرانس"، فيما ينتظر عقد الجلسة (19) في القطاع .