الجزائر تطالب عسكرييها بالاستعداد لـ"اجتثات الإرهاب"

23:18

2014-10-06

الجزائر- الشروق العربي - طالبت قيادة الجيش الجزائري أفراد وضباط القوات المسلحة الاستعداد لخوض ما سمّتها بعمليات "اجتثاث الإرهاب واقتلاع هذه الآفة من جذورها".

ودعت قيادة الجيش في رسالة نشرتها وزارة الدفاع الجزائرية اليوم، وقعها نائب وزير الدفاع، رئيس أركان الجيش الفريق قايد صالح، الجنود والضباط العاملين وكافة أفراد الجيش إلى مزيد من اليقظة والإصرار لمكافحة الإرهاب والتصدي لمحاولات المجموعة المسلحة المساس بأمن واستقرار البلاد.

ولم يوضح قائد أركان الجيش طبيعة وحجم عمليات الاجتثاث التي قرر الجيش إطلاقها لحسم معركته مع الإرهاب والمجموعات المسلحة التي ما زالت تنشط في البلاد، وأبرزها تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وتنظيم جند الخلافة في الجزائر الذي انشق عن القاعدة وبايع داعش، وكتيبة "الملثمون" التي تنشط في الصحراء.

ودعا الفريق قايد صالح، أفراد الجيش إلى "التحلي بمزيد من اليقظة لمواجهة الإرهاب والقضاء عليه نهائيا، ولمزيد من التضحية والتفاني لإحباط كل محاولات إعادة بعث الإرهاب والاستعداد لخوض عمليات اجتثاث هذه الآفة من جذورها".

وأبدى قايد صالح ارتياحه لأداء الجيش، وقال "لست أفوّت هذه الفرصة لأعبرّ بارتياح عن الجهود التي يبذلها كل فرد من أفراد الجيش لتأدية مهامه على أحسن وجه، باقتدار واحترافية".

وكان قايد صالح يرد بشكل غير معلن على انتقادات وجهت إلى قوات الجيش نتيجة ما اعتبر فشلا في تحرير الرهينة الفرنسي الذي خطفه وأعدمه تنظيم "جند الخلافة" في 24 سبتمبر/أيلول الماضي شرقي الجزائر، وعدم تمكن وحدة مؤلفة من 2000 عنصر من الوحدات الخاصة توقيف عناصر المجموعة المسلحة التي تبنت العملية.