اليمين الفرنسي يستعيد السيطرة على"الشيوخ"

00:33

2014-09-29

بروكسل - الشروق العربي - أعلنت الأحزاب اليمينية المعارضة، الأحد، استعادة السيطرة على مجلس الشيوخ الفرنسي، وذلك في الانتخابات المخصصة لتجديد نصف أعضاء المجلس.

ويعد هذا الفوز صفعة انتخابية جديدة لليسار الحاكم في فرنسا خلال العام الجاري، بعد هزيمته في الانتخابات البلدية في مارس الفائت، والانتخابات الأوروبية.

ووصفت رئيسة الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة، مارين لوبن، فوز الجبهة غير المسبوق بمقعدين في مجلس الشيوخ بـ"النصر التاريخي".

وعلى الرغم من أن فوز اليمين لن يكون له أثر كبير على الحكومة الاشتراكية، لكنه سيشكل إشارة سيئة إضافية للرئيس فرانسوا هولاند الذي تراجعت شعبيته بشكل كبير.

يشار إلى أن الفوز الساحق للمعارضة اليمينية في الانتخابات البلدية، شكل شبه ضمانة لها لاستعادة السيطرة على مجلس الشيوخ، الذي كان سيطر عليه اليسار للمرة الأولى في سبتمبر 2011.