إسلام سليمانى: يجب وقف الدورى الجزائرى.. أرواح لاعبينا فى خطر

11:09

2014-08-25

الشروق العربي-أكد نجم المنتخب الجزائرى، إسلام سليمانى، مهاجم سبورتنج لشبونة البرتغالى، أن أرواح اللاعبين الجزائريين قد أصبحت فى خطر، بعد وفاة اللاعب الكاميرونى ألبيرت إيبوسى، مهاجم شبيبة القبائل. وقال سليمانى، فى تصريحات نقلتها صحيفة "الهداف" الجزائرية: "لا أستطيع تصديق وفاة إيبوسى داخل الملعب، إنها كارثة حقيقية، يجب وقف البطولة الجزائرية، بما أنه لا يمكن وقف العنف ضد اللاعبين، أرواح لاعبينا أهم من كل البطولات، والآن أرواحنا فى خطر". ومن جهته صرح المدير الفنى الجزائرى، عز الدين آيت جودى، المدرب السابق لشبيبة القبائل: "ما حدث لا يمكن أن يصدقه عاقل وسيشوه كثيرا سمعة كرة القدم الجزائرية، لأننا لم نقدم للعالم الصورة التى تليق بنا بعدما أصبحت أرواح لاعبينا فى خطر، أنا مصدوم، خاصة أنى أعرف اللاعب الذى كنت أدربه الموسم الماضى جيدا، لا يمكن أن تمر وفاته دون محاسبة الفاعل، ما ذنب اللاعب الذى جاء للجزائر للاحتراف بطموحات كبيرة؟ حقيقة لا أجد الكلمات التى أعبر بها عن الفاجعة. وكان أحد المشجعين قد قام بإلقاء "طوبة" أصابت رأس اللاعب الكاميرونى صاحب الـ25 عامًا، حيث نقل على إثرها إلى المستشفى، فى الوقت الذى باءت فيه محاولات الأطباء لإنقاذ اللاعب بالفشل، ليلفظ أنفاسه الأخيرة هناك.