دعوى قضائية في أميركا ضد رئيس وزراء الهند

15:09

2014-09-26

الشروق العربي -

طلبت محكمة أميركية من رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي الرد على مزاعم بشأن فشله في وقف أعمال شغب ضد مسلمين حينما كان رئيسا لوزراء ولاية غوجارات.

وتسعى الدعوى المدنية المرفوعة أمام محكمة في نيويورك إلى الحصول على تعويضات من مودي عن جرائم ضد الإنسانية وجرائم قتل خارج نطاق القضاء بموجب قانون آلين تورت وقانون حماية ضحايا التعذيب.

ورفع مركز العدالة الأميركي -وهو منظمة لحقوق الإنسان لا تستهدف الربح- الدعوى نيابة عن اثنين من الناجين من أحداث الشغب التي وقعت عام 2002 في الولاية الواقعة غربي الهند.

ونصت الدعوى على أن "هناك أدلة تعزز الاستنتاج بأن الوزير مودي وجه بشكل متعمد وخبيث السلطات في الهند لقتل وتشويه أبرياء من المسلمين".

وأمام مودي 21 يوما للرد على الدعوى التي يواجهها خلال أول زيارة له للولايات المتحدة بعد توليه رئاسة الحكومة الهندية، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

وبعد سنوات من عدم الترحيب به في الولايات المتحدة يصل مودي الجمعة في زيارة تستغرق خمسة أيام يبدأها بنيويورك قبل أن يتوجه إلى واشنطن للقاء الرئيس باراك أوباما.

وقتل 1000 شخص على الأقل معظمهم من المسلمين في موجة من الهجمات الانتقامية في أنحاء غوجارات بعد إضرام نار في قطار يقل زوارا من الهندوس في فبراير 2002.