نهيان بن مبارك: الإمارات وباكستان تربطهما علاقات تاريخية راسخة

18:03

2021-04-19

دبي - الشروق العربي - استقبل سمو الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش في قصره، أمس، مخدوم شاه قريشي وزير خارجية جمهورية باكستان الإسلامية الصديقة الذي يقوم بزيارة رسمية إلى الدولة.
حضر اللقاء أفضال محمود ميرزا سلطان محمود سفير جمهورية باكستان الإسلامية لدى الدولة وعدد من المسؤولين.
ورحب الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان بمخدوم شاه قريشي والوفد المرافق، وبحثا سبل تعزيز علاقات التعاون بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية باكستان الإسلامية بما يخدم المصالح المشتركة وتبادلا وجهات النظر حول عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.
واستعرض الجانبان مستجدات جائحة «كوفيد - 19» والإجراءات الاحترازية والوقائية في البلدين وتدابير العمل المشترك لمواجهة أي تطورات أو تداعيات للحد من انتشار فيروس «كورونا».
كما تطرق الجانبان إلى الاستعدادات الاستثنائية التي اتخذتها الإمارات لاستضافة العالم خلال «إكسبو 2020 دبي» أحد أهم الأحداث العالمية الذي يتزامن مع اليوبيل الذهبي للإمارات، وأكدا أن إكسبو 2020 سيجسد قصة نجاح جديدة لدولة الإمارات تضاف إلى سجلها الحافل بالإنجازات من خلال تعزيز العمل المشرك بين دول العالم من أجل الحفاظ على الكوكب وخدمة الإنسانية.
وأكد سمو الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، أن دولة الإمارات بتوجيهات قيادتها الرشيدة حريصة على تعزيز علاقات التعاون والصداقة مع دول العالم والانفتاح على كافة الثقافات والحضارات ومد جسور التعاون والتقارب التي تسهم في تعزيز الروابط المشتركة بينها وبين دول العالم.
وقال إن دولة الإمارات وجمهورية باكستان الإسلامية تربطهما علاقات تاريخية وراسخة تزداد قوة وصلابة في ظل الترابط والتلاحم بين البلدين بفضل دعم ورعاية قيادتي البلدين الصديقين بما يحقق تطلعات شعبيهما.
 من جانبه أكد وزير خارجية جمهورية باكستان الإسلامية حرص بلاده على تعزيز التعاون مع دولة الإمارات في مختلف المجالات بما يخدم مصالح البلدين الصديقين لا سيما في ظل التطور المستمر للعلاقات المتميزة بين البلدين.
وأشار مخدوم شاه قريشي إلى جهود الإمارات الإنسانية السخية على الساحة الدولية التي تعد نموذجاً رائداً لمساعدة المجتمعات على مواجهة التحديات التي فرضتها جائحة «كوفيد-19» لا سيما حملة 100 مليون وجبة التي تجسد أسمى معاني الإنسانية والتضامن والتراحم والتآخي والسلام، والتي انطلقت من الإمارات إلى دول العالم.
وقال وزير خارجية جمهورية باكستان الإسلامية إن دولة الإمارات مثال يحتذى في إرساء قيم السلام والتسامح والتعايش والتآخي على مستوى العالم بما يعكس سمو رسالتها الحضارية والإنسانية في تحقيق الازدهار لخير الإنسانية جمعاء.