زاهر: وارنر طلب رشوة مقابل مونديال 2010

14:06

2015-05-31

القاهرة - الشروق العربي - كشف الرئيس السابق للاتحاد المصري لكرة القدم سمير زاهر أن نائب رئيس الاتحاد الدولي (فيفا) السابق الترينيدادي جاك وارنر طلب 6 ملايين دولار رشوة لمساعدة مصر في تنظيم كأس العالم 2010، وقال زاهر في تصريحات تلفزيونية: «استطلعت رأي وزير الرياضة السابق علي الدين هلال، الذي عرض الأمر على المخابرات المصرية التي رفضت وطالبت بضرورة أن تنافس مصر بشرف».

ولم يحصل الملف المصري حينها على أي صوت، فيما حصل نظيراه الجنوب أفريقي على 14 صوت في مقابل 10 للمغربي. يذكر أن وارنر أحد أبرز المتهمين بالفساد رسمياً في الاتحاد الدولي «فيفا» وتم القبض عليه من قبل السلطات السويسرية الأربعاء الماضي.

على صعيد آخر، طالب رئيس الزمالك مرتضى منصور، وزير الداخلية بشطب لاعب فريق اتحاد الشرطة صلاح ريكو لانتمائه إلى روابط «التراس» التي وضعتها محكمة مصرية أخيراً على لائحة الإرهاب. وتساءل منصور: «كيف يمثل لاعب فريق مؤسسة الشرطة التي تدافع عن أمن البلاد، وفي الوقت ذاته كشف في وقت سابق عن انتمائه إلى جماعة إرهابية مسلحة».

وأضاف رئيس الزمالك لـ«الحياة»: «لم ولن نتفاوض مع ريكو الذي أظهر حقداً كبيراً على الزمالك خلال المباراة الأخيرة بالدوري المصري التي فزنا بها بخماسية بتعمده الخشونة من لاعبي فريقي، وربما كان موقفه رداً على تجاهلي اتصالاً منه ووالده، إذ لم أكن أعرفهما، لكني علمت فيما بعد أن اللاعب كان يريد عرض نفسه للانضمام إلى القلعة البيضاء».

من جهته، كشف طبيب الزمالك أيمن فريد لموقع ناديه الرسمي أن صفوف فريقه خالية من الإصابات قبل مواجهة الجونة غداً (الإثنين) في لقاء مؤجل من المرحلة الـ23 بالدوري المصري، وأشار إلى تعافي صانع الألعاب أيمن حفني من آلام في البطن حرمته من المواجهة الأخيرة لفريقه أمام الشرطة.

من جانب آخر، نفى رئيس مجلس إدارة نادي إنبي ماجد نجاتي تفاوض قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك مع ناديه رسمياً للحصول على خدمات لاعب الوسط الدولي صالح جمعة الذي تنتهي فترة إعارته إلى ناسيونال مادير البرتغالي نهاية الشهر الجاري. وكان مدير الكرة في الأهلي وائل جمعة صرح بأن اللاعب بات قريباً من الانضمام إلى ناديه.