قيادات الجماعة تزور إيران سرا عقب عاصفة الحزم

23:32

2015-05-29

دبي-الشروق العربي-تفجرت حالة غضب داخل جماعة الإخوان المسلمين، عقب انتشار معلومات موثقة عن أن قيادات من جماعة الإخوان زارت إيران عقب عملية عاصفة الحزم التى شنها تحالف عربى تتزعمه السعودية ضد الحوثيين باليمن. وضم وفد الجماعة الذى زار طهران كلا من محمود حسين الأمين العام السابق للإخوان وإبراهيم منير أمين التنظيم الدولى، دعما لإيران فى مخططاتها ضد دول الخليج، وعلى رأسها المملكة العربية السعودية.

وقال ممدوح إسماعيل القيادى السلفى: "ما نشر عن زيارة محمود حسين ووفد لإيران، قمة الغباء السياسى والعقائدى، ويوجب حتمية اعتذار للمسلمين المضطهدين أولا فى سوريا ولبنان والعراق واليمن الذين تسفك دماؤهم ليل نهار على يد شيعة إيران المتطرفين".

وأضاف فى كلمة عبر صفحته: "ثانيا الاعتذار لكل الثوار فى مصر فلا يمكن لثائر من أجل نصرة الإسلام والحرية والعدل يوافق على زيارة لمجرمين بخلاف بيان محمد منتصر المتحدث باسم الجماعة ومواقف أخرى أعتقد أنه قد وجب تقاعد د.محمود حسين ومن والاه".