"الدولة" يعدم 20 شخصاً بين آثار تدمر وسط سوريا

23:44

2015-05-27

دبي-الشروق العربي-أعدم عناصر من تنظيم "الدولة" الأربعاء، عشرين رجلاً بإطلاق الرصاص عليهم في المنطقة الأثرية بمدينة تدمر وسط سوريا، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن، لوكالة "فرانس برس": "أقدم تنظيم الدولة على إعدام 20 رجلاً اليوم بإطلاق الرصاص عليهم، في المسرح الروماني في مدينة تدمر، وفي حضور عدد من الأهالي، وبتهمة أنهم شيعة ونصيريون كانوا يقاتلون إلى جانب النظام".

وكان تنظيم "الدولة" قد سيطر على مدينة تدمر الأسبوع الماضي، بعد انسحاب قوات النظام منها، إثر اشتباكات دامت سبعة أيام، وأصبح التنظيم بذلك يسيطر على مساحة كبيرة في سوريا.

وتثير سيطرة "الدولة" على المدينة الأثرية في تدمر، مخاوف من نهب أو تدمير الآثار الموجودة فيها وفي متحفها، خاصة بعد أن قام التنظيم خلال الأشهر الماضية بتدمير عدد من المواقع والمدن الأثرية في المناطق التي يسيطر عليها مثل متحف الموصل بمدينة الموصل شمالي العراق، وآثار مدينتي النمرود والحضر التاريخيتين شمالي العراق، ما أثار موجة من الإدانة من قبل المنظمات الأممية المهتمة بالآثار.