العبادي يتعهد باستعادة الرمادي خلال أيام

13:28

2015-05-25

بغداد - الشروق العربيتعهد رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، مساء الأحد، بتحرير مدينة الرمادي من سيطرة "تنظيم الدولة" خلال أيام، فيما أعرب عن دهشته من تصريحات وزير الدفاع الأميركي، آشتون كارتر، التي قال فيها إن الجيش العراقي يفتقد الإرادة لقتال داعش.

وأكد العبادي أن كارتر يدعم العراق دوما، لكنه عزا تصريحات الوزير الأميركي إلى تزويده بمعلومات خاطئة بشأن قدرة الجيش العراقي على التصدي لتنظيم الدولة.

وتأتي تصريحات رئيس الحكومة العراقية بعد أن وجه كارتر انتقادا لاذعا للجيش العراقي على خلفية سقوط الرمادي بيد داعش.

في غضون ذلك، ذكرت مصادر أمنية في محافظة الأنبار، أن القوات الأمنية العراقية وميليشيات الحشد الشعبي، بإسناد من مقاتلي العشائر، أحرزوا تقدما كبيراً في القطاع الشرقي لمدينة الرمادي.

وأضافت المصادر أن القوات الأمنية تتقدم باتجاه منطقة السورة وأطراف منطقة الصوفية والزراعة، مضيفة أن القوات الأمنية تمكنت من استعادة السيطرة على منطقة العنگور من يد داعش.

وأعلنت وزارة الدفاع في وقت سابق أن سلاح الجو دمر تجمعات لمقاتلي داعش في جامعة الأنبار.

وتواصل عشائر الأنبار، بالتعاون مع القوات العراقية وميليشيات الحشد الشعبي الدفاع عن بلدة الخالدية شرق الرمادي ضد هجوم واسع يشنه مسلحي داعش.

وباتت الرمادي عاصمة محافظة الأنبار وأكبر مدنها، في قبضة "داعش" الأسبوع الماضي، بعد قتال عنيف مع القوات العراقية، دفع الأخيرة إلى الانسحاب وترك المدينة للمتشددين.