إيران تعترف بتوغل 5 ألوية ل40كم بالعراق العام الماضي

21:32

2015-05-24

دبي-الشروق العربي-اعترف الجيش الإيراني رسميا الأحد بتوغل قوات برية وجوية تابعة له داخل الأراضي العراقية لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وذكر قائد القوة البرية للجيش الإيراني محمد رضا بوردستان في تصريحان نقلتها وكالة أنباء "فارس" الإيرانية الأحد أن "المروحيات الايرانية توغلت في العام الماضي 40 كيلومترا داخل العراق لمواجهة داعش".

وحذر من أن "الجماعات التكفيرية والارهابية متواجدة بالقرب من حدود البلاد، وإننا نواجه اليوم صورة جديدة من التهديدات تختلف عما سبق من حيث النوع والشكل والحجم".

ولفت بوردستان إلى أنه "وفي مثل هذا الوقت من العام الماضي تم ابلاغنا من قبل الاركان العامة للقوات المسلحة بان الارهابيين متواجدون في جلولاء والسعدية (بمحافظة ديالى شرق العراق) وان خطوتهم التالية هي خانقين حيث كانوا بصدد الدخول ‘لى بلادنا".

وتابع "ان هذه الجماعات التكفيرية كانت قد هيأت الأجواء واعدت مستودعات للعتاد ليكون دخولهم مترافقا مع تنفيذ الاغتيالات والتفجيرات وإثارة الفوضى إلا أن قواتنا الأمنية احبطت مخططهم هذا في المهد".

وأضاف قائد القوة البرية الايرانية "إلا أننا وفي غضون أقل من 3 أيام أعددنا 5 ألوية قتالية لمواجهتهم وتوغلت قوات مشاتنا ومروحياتنا إلى مسافة 40 كيلومترا داخل الأراضي العراقية كما قامت مدفعيتنا بعملية الاسناد".

وأردف إننا "نرى اليوم مواطئ أقدام داعش في أفغانستان وباكستان وهم الآن يعدون أنفسهم"، مشددا على ضرورة تعزيز قدرات القوة البرية للجيش والحرس الثوري في مجال الدبابات وتطوير المنظومات والمروحيات "لأن معركة اليوم هي معركة القوات البرية".