العاهل السعودي يتوعد المتورطين بتفجير القديح

19:16

2015-05-24

دبي- الشروق العربي- توعد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، كل من "شارك أو خطط أو دعم أو تعاون أو تعاطف" مع التفجير الذي استهدف مسجدا في بلدة القديح بمحافظة القطيف.

ووصف الملك سلمان، في برقية وجهها لولي العهد وزير الداخلية السعودي الأمير محمد بن نايف، نشرتها وكالة الأنباء السعودية الرسمية، الهجوم بـ"الاعتداء الإرهابي الآثم الذي يتنافى مع القيم الإسلامية والإنسانية".

وقال إن "كل مشارك أو مخطط أو داعم أو متعاون أو متعاطف مع هذه الجريمة البشعة، سيكون عرضة للمحاسبة والمحاكمة، وسينال عقابه الذي يستحقه"، مشددا على أن المملكة "لن تتوقف جهودها يوما عن محاربة الفكر الضال ومواجهة الإرهابيين والقضاء على بؤرهم".

واستهدف التفجير الانتحاري الذي وقع الجمعة، مسجد الإمام علي بن أبي طالب في القديح، وأسفر عن مقتل 21 شخصا وإصابة أكثر من 100 آخرين.