مسؤول تركي يقر بفشل محاولات التفرقة بين السعودية والإمارات

18:39

2020-10-21

دبي - الشروق العربي - أقر مسؤول كبير في المؤسسة الأمنية التركية ضمنا بفشل محاولات بلاده للتفرقة بين السعودية والإمارات لإقامة علاقات مع الرياض على حساب أبوظبي.

ونقل موقع المونيتور عن المسؤول الذي لم يسمه الإشارة إلى فشل تلك السياسة قائلا: ”لقد غصنا في أعماق المشاكل منذ اندلاع الحرب الأهلية السورية في عام 2011“. وأضاف: ”حاولنا إصلاح الجسور مع المملكة العربية السعودية، لعزل أبو ظبي – على أمل أنه عندما ينتهي الحظر المفروض على قطر ، سنستمر على علاقة جيدة مع الرياض“.

وأشار الموقع إلى أن أنقرة تشعر الآن بقلق عميق من تدهور العلاقات مع المملكة العربية السعودية أو أن تصبح طهران الجديدة بالنسبة للرياض.

وكانت تقارير منابر إعلامية بينها المونيتور أشارت سابقا إلى سياسة أنقرة التي سعت على الدوام لتركيز اللوم وتوجيه النقد للإمارات بدلا من السعودية، وكذلك تسليط الضوء على ما تحاول وصفه بالخلافات بين مصالح السعودية والإمارات لبث الفرقة بين البلدين.

والآن يبدو أن تلك السياسة فشلت ويتزايد القلق في تركيا من حملة المقاطعة الشعبية التي بدأت في السعودية وقد يمتد نطاق تأثيرها بسهولة إلى مصر والإمارات العربية المتحدة ودول أخرى بحسب الموقع.