حظر التنقل من وإلى إمارة أبوظبي.. وتخفيف القيود على بعض القطاعات

19:39

2020-05-31

دبي - الشروق العربي - قررت إمارة أبو ظبي اليوم الأحد، فرض حظر على التنقل من وإلى الإمارة، اعتبارا من الثلاثاء المقبل ولمدة أسبوع، وذلك في إطار الإجراءات المتبعة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، بينما قررت أيضا تخفيف القيود على بعض القطاعات.

وقال المكتب الإعلامي لحكومة أبو ظبي، عبر حسابه في ”تويتر“، إن ”لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الناجمة عن جائحة كورونا في إمارة أبوظبي تعلن مع شرطة أبوظبي ودائرة الصحة- أبوظبي عن حظر التنقل من وإلى الإمارة وبين مدنها (أبوظبي والعين والظفرة) اعتبارا من يوم الثلاثاء 2 يونيو لمدة أسبوع“.

وبحسب المكتب ”يشمل الحظر جميع سكان الإمارة من مواطنين ومقيمين، ويستثنى بتصريح خاص الموظفون في القطاعات الحيوية وأصحاب الأمراض المزمنة لمراجعة المستشفيات وحركة نقل البضائع الضرورية، بينما يسمح لسكان مدن الإمارة بالتنقل داخل مدينتهم خلال أوقات برنامج التعقيم الوطني”.

وأكد أن هذه الخطوة ”تأتي أيضا لتعزيز فعالية حملة المسح الوطني وللحد من انتشار الفيروس، واستكمالا لسلسلة الإجراءات الوقائية والاحترازية لتقليل المخالطة، والمحافظة على صحة وسلامة أفراد المجتمع“.

وفي السياق، قررت أبوظبي تخفيف القيود على بعض الأنشطة في الإمارة، بما يشمل استئناف الأنشطة الرياضية الفردية الخارجية التي تمارس في الأماكن المفتوحة للمرحلة العمرية من 12-60 عاما اعتبارا من يوم الإثنين، مثل الفروسية والكريكيت والدراجات والغولف وألعاب المضرب.

كما تقررت أيضا إعادة فتح الشواطئ التابعة للفنادق، والمطاعم خارج المراكز التجارية، والمتاحف، بقدرة استيعابية تعادل 40%، مع الإبقاء على إغلاق الشواطئ العامة.

وأعلنت وزارة الصحة الإماراتية السبت، عن تسجيل 726 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و449 حالة شفاء، بالإضافة إلى حالتي وفاة بسبب مضاعفات المرض.