بعد شفائها من كورونا.. وفاة سيدة مصرية أثناء مغادرتها المستشفى!

13:06

2020-05-29

دبي - الشروق العربي - شاءت الأقدار أن تلفظ سيدة مصرية تبلغ من العمر 47 عاما أنفاسها، إثر تأكدها من سلبية اختبار فيروس كورونا، واستعدادها لمغادرة المستشفى.

وتوفيت السيدة داخل أحد مستشفيات العزل الصحي بمحافظة قنا في صعيد مصر، بعد ثبوت تعافيها من الوباء، حيث قضت أكثر من 10 أيام في الحجر الصحي.

وأفادت مصادر طبية بأنه تم أخذ مسحة للسيدة منذ 3 أيام وأسفرت عن سلبيتها (عدم إصابتها)، كما تم أخذ مسحة أخرى يوم مغادرتها المستشفى، وجاءت النتيجة سلبية أيضا.

وقالت المصادر إن المتوفاة كانت تستعد للخروج من المستشفى، حيث تواصلت مع زوجها لإتمام الترتيبات، إلا أن القدر لعب لعبته، وفوجئت إحدى الممرضات بوفاتها بعد لحظات من انتهائها من تجهيز حقيبتها.

وسجلت محافظة قنا، يوم الأربعاء الماضي، 11 إصابة جديدة بفيروس كورونا، بينهم طبيبان بمركزي نجع حمادي وقنا.