نادية أرسلان.. ملكة جمال لبنان التي تزوجت محمد العربي واعتزلت للتفرغ للعبادة.. صور نادرة

13:48

2020-05-26

دبي - الشروق العربي - بدأت الفنانة اللبنانية نادية أرسلان، حياتها الفنية بعد فوزها في مسابقة ملكة جمال لبنان، ومنحها الجمهور لقب تفاحة لبنان.

نادية أرسلان، عندما سافرت إلى القاهرة رأتها الفنانة المصرية نادية لطفي، وطلبت منها المشاركة معها في فيلم “الزائرة”، كما شاركت في نفس العام بفيلم “رحلة عذاب ” مع ناهد شريف.

وتوالت أعمالها بعد ذلك و من أبرز أفلامها: “المنحرفون، إلى المأذون يا حبيبي، الكل عاوز يحب، أذكياء لكن أغبياء، أريد حلا، ذكرى ليلة حب، من أجل الحياة، وتمضى الأحزان، انهيار، رحلة داخل إمرأة، ميعاد مع سوسو، إعدام طالب ثانوي، عندما يطير الدخان، يا عزيزي كلنا لصوص 1989 و الذي كان أخر أعمالها .

وفي التليفزيون شاركت نادية أرسلان في عدة مسلسلات منها “أديب . برج الأكابر .إلا دمعة الحزن ريش على مافيش”.

ورغم جمالها و موهبتها فهى لم تنل حظها من النجومية و الشهرة، واعتزلت الفن وقالت ليلة أبنتها الوحيدة إن والدتها أرادت التفرغ لرعايتها و للعبادة فإعتزلت الفن و تحجبت.

وأضافت أنه رغم الاعتزال فقد كانت والدتها على علاقة جيدة بالوسط الفني وتتابع الأعمال المعروضة حتى بعد ابتعادها وكان كثير من أصدقائها يستشيرونها في أعمالهم وكانت تحضر الحفلات والتكريمات التي تقام، وأكدت أن علاقتها كانت جيدة مع ببعض النجمات منهن نجلاء فتحي وسميرة أحمد ونهلة سلامة التي كانت من أحب الشخصيات إلى قلبها فضلا عن الإعلامي مفيد فوزي وابنته حنان.

زيجاتها:

تزوجت نادية من الفنان المعتزل محمد العربي و تقول ابنتها رغم الطلاق فإن العلاقة بينهم ظلت جيدة ومبنية على الاحترام، ثم تزوجت من الدكتور ايهاب عبدالمعبود و انجبت ابنتها الوحيدة ليلة.

الوفاة:

اصيبت نادية بمرض سرطان العظام عام 2005 والذي تم اكتشافه في مرحلة متقدمة، وبدأت نادية رحلة العلاج بالكيماوي ما بين لبنان وباريس حتى توفيت في لبنان بعد صراع ثلاث سنوات مع المرض في 17 مايو عام 2008 وكانت وصيتها أن تدفن في مصر فتم لها ذلك.

و قالت ابنتها ليلة إن والدتها لم تُشعر من حولها بالمرض وكانت دائمة الابتسامة رغم العلاج القاسي الذي كانت تتلقاه و كانت تعطي الأمل لمن حولها، مؤكدة أن والدتها كانت أما مثالية.

يذكر أن نادية أرسلان، ولدت في 27 مارس 1949 بمدينة حلب السورية من أب لبناني وأم سورية.