قصة الحادث الذي أصاب والد صابرين بالشلل

00:45

2020-05-21

دبي - الشروق العربي - خلال حديثها عن تفاصيل دورها في مسلسل “ليالينا 80”، والذي تشارك به في السباق الرمضاني الحالي، كشفت الفنانة صابرين عن أسرار من حياتها الخاصة وذكرياتها الأسرية.

الفنانة صابرين أكدت أن والدتها شخصية قوية بحكم الظروف التي مرت بها حيث أنها بعد زواجها تعرض الزوج (والد صابرين) لحادث وأصيب على إثره بالشلل فأصبحت الأم تقوم بدور الست والرجل في وقت واحد.

وأوضحت صابرين  أن شخصية “رقية” في المسلسل، المرأة القوية الشاكرة والحامدة لأفضال الله قريبة من شخصيتها وشخصية والدتها قائلة: “أنا كده ووالدتي كده برضه لأني مرة حصلتلي حادثة كبيرة بعد أن صدمني أتوبيس  وأنا صغيرة وكانت والدتي غير موجودة وبادر الجيران بنقلي للمستشفي وادعوا وقتها أنهم أمهاتي وعندما علمت والدتي جاءت مهرولة للمستشفى وقامت بتكسير مكتب الاستقبال تماماً كما فعلت في مشهدي في شخصية رقية في المسلسل”

وقالت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “القاهرة الآن”، مع الإعلامية لميس الحديدي، والمذاع عبر فضائية “الحدث”: “دور رقية مهم وماينفعش يتمثل لأنها شخصية بكافة الأحاسيس والجلد وما ينفعش معاه استدعاء الصعبانيات وده سهل في أي دور لكني حاولت في دوري أن يكون الإحساس موجود مع ابتسامة الحمد والرضا الموجودة دائماً في تعاملي مع ابني أو بنتي أو صديقتي في المسلسل وهو تحدي صعب”.

وأضافت: “أصعب المشاهد التي واجهتني أثناء تصوير العمل هي مشهد دخولي على نجلي في المستشفى واكتشافي لبتر ساقه والمشاعر المتضاربة التي انتابتني وقتها بداية من محاولة طمأنته ثم  انهياري المفاجئ وسقوطي مغشياً علي أرضاً”،  مشيرة أن المشهد كان صعباً  لان كل المفردات الخاصة بالشخصية كان يجب أن تخرج في ثواني معدودة .

وعن اختيارها للأدوار قالت صابرين: “ماعدتش بعرف أقوم بأي دور أو أقول كلمة في إسكريبت، من غير ما تكون مهضوم، و عملية هضم الأدوار والشخصيات ولغة الجسد تطورت معي كثيراً في دور رقية لأن من طبيعتي في لغة الجسد استخدم اليد كثيراً أثناء الحديث لكنني تجنبت ذلك في دور رقية، كما أنني لم استخدم فيه المكياج  خاصة أن الدور كانت الدموع حاضرة فيه طول الوقت”.