«رامز مجنون رسمي» يغير فقراته بسبب نبيلة عبيد.. صور

04:22

2020-05-20

دبي - الشروق العربي - وقعت الفنانة المصرية نبيلة عبيد، ضحية لمقلب الفنان رامز جلال، في برنامج “رامز مجنون رسمي”، والذي يتم تصويره في دبي، ويذاع عبر فضائية mbc مصر.

واختارت نبيلة عبيد، لإطلالتها في البرنامج فستان أسود قصير، وذلك على خلاف شروط البرنامج والتي تتفق مع الضيف على ارتداء بنطلون وذلك لمناسبة فقرات البرنامج الترفيهية، وذلك وفقًا لتصريح سابق للفنانة بدرية طلبة، والتي كشفت أن إدارة برنامج “كرسي الحقيقة”، طلبت منها ارتداء بنطلون لمناسبة فقرات البرنامج.

 نبيلة عبيد، ظهرت و معها شال طويل وذلك حتى تخفي به قدميها خلال تصوير الحلقة وهو ما تم تثبيته على قدميها أثناء جلوسها على الكرسي.

وبدأ رامز جلال، بمقدمة عن تاريخ نبيلة عبيد، تتضمن أشهر أفلامها التي شاركت فيها على مدار تاريخها الفني، مؤكدًا أن وجودها في البرنامج معه يعتبر مثل ظاهرة نادرة الحدوث، مؤكدًا أنها كانت تعتبر بالنسبة له حلم، وأنه لا يصدق أنها معه الآن في برنامجه.

وكشفت الفنانة نبيلة عبيد، حقيقة وجود خلافات بينها وبين الفنانة نادية الجندي، مؤكدة أنهم كانوا يخرجون مثل هذه الشائعات عنهما ولكن في الحقيقة لا يوجد أي خلافات بينهما لا قديمًا ولا الآن وأنهما يصوران معًا مسلسلهما الجديد.

وخلال فقرة الصور، خرج رامز جلال، من خلف بوستر صورته لتصاب نبيلة عبيد، بنوبة هلع شديدة وذلك بعد تعليقها على صورته والتي قالت فيه: “بخاف الناس يحصل لها حاجة من مقالبه”.

نبيلة عبيد، عندما شاهدت رامز جلال، ضحكت قائلة: “هتعمل في ايه؟، ليؤكد لها أنه اليوم أراد أن يؤكد للعالم كله أنها تحمل قلب حديد.

غم كبر سنها، أقنع رامز جلال، نبيلة عبيد، بأنه سيثبت للعالم كله أن قلبها حديدي، وذلك بعد ضحكها له في بداية المقلب، مما أعطاه فرصة لاستغلال الأمر، و رفع بها الكسي المثبته عليه على طريقة الملاهي، لتقابل الأمر بالصراخ ولكن رامز زاد من الأمر بأن قلب بها الكرسي لتبدو رأسها أسفل من جسدها وهو ما كان كفيلًا بإنهاء مقلب رامز جلال.

وتخلي رامز جلال، عن العديد من فقرات برنامجه وذلك بسبب كبر سن الفنانة نبيلة عبيد، وخاصة فقرة الكابوريا وبركة المياة.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تقع فيها نبيلة عبيد، ضحية لمقلب رامز جلال، كما أنها تعد أكبر متسابقة وضحية لرامز جلال منذ بداية البرنامج إلى الآن.