جريمة طعن في لندن.. والضحية لاعب كرة قدم واعد

12:08

2020-05-17

دبي - الشروق العربي - قتل لاعب كرة قدم مراهق في لندن، بعد تعرضه للطعن في شجار وقع جنوبي العاصمة البريطانية.

وأفادت صحيفة "غارديان" البريطانية، الأحد، أن فرانسوا كابلان (19 عاما) عثر عليه مصابا بجروح خطيرة للغاية في منطقة ساوثوارك، مساء الأربعاء، وأعلن عن وفاته في المكان.

وتحدثت معلومات عن أن اللاعب قتل إثر شجار شارك فيه عدد من الأشخاص في مكان مجاور.

اللاعب الضحية كان أحد الواعدين في الفريق الرديف لنادي هارلو تاون، الذي يشارك في بطولات مناطقية شرقي وجنوب شرقي بريطانيا.

وقال مدير كرة القدم في النادي آدم كونولي، إن "فرانسوا كان شخصا ولاعبا رائعا. كان أمرا صعبا علينا سماع هذه الأنباء المأسوية".

وأضاف: "في آخر مباراة له مع النادي، سجل فرانسوا هاتريك ليفوز فريقنا في المباراة (...) كان لاعبا موهوبا وكان يمكن أن يصعد إلى الفريق الأول".

وتقول الشرطة البريطانية إن 3 شبان تتراوح أعمارهم بين 15 و20 عاما وفتاة عمرها 18 عاما، اعتقلوا قرب مسرح الجريمة للاشتباه في تورطهم فيها.

ولا يزال اثنان من الشبان رهن التوقيف على خلفية القضية، فيما تم الإفراج عن الاثنين الآخرين بكفالة.

وأطلقت حملة لجمع التبرعات من أجل عائلة اللاعب كابلان، وتمكنت من أجل مبلغ 2700 جنيه إسترليني (نحو 3200 دولار) لغاية الآن، في حين أن هدفها جمع 10 آلاف جنيه.

وأصدرت أندية عدة في منطقة إسكس، ورابطة الأندية في هذه المنطقة، بيانات نعت فيها اللاعب الراحل، وعبرت عن دعمها لعائلته، ومن بين هذه الأندية ويذام تاون وإيبينغ تاون وبورز.