البرازيل.. حشود غاضبة في حي يخضع للحجر الصحي بعد مداهمة عنيفة للشرطة

13:26

2020-05-16

دبي - الشروق العربي - خرجت حشود إلى شوارع حي بالبرازيل يخضع للحجر الصحي، إثر مداهمة نفذتها الشرطة في ريو دي جانيرو على تجار مخدرات مشتبه بهم، وسقط فيها 10 قتلى على الأقل.

واقتحمت الشرطة المدججة بالسلاح حيا فقيرا في ريو يعرف باسم "كومبليكسو دو أليماو" صباح الجمعة وقتلت 10 أشخاص على الأقل. وقالت الشرطة إنها تعرضت لهجوم بقنابل يدوية وإطلاق نار، وهو أمر شائع الحدوث في المناطق التي تسيطر عليها عصابات المخدرات، وفقا لشاهد عيان وتقارير إعلامية.

وقال شاهد عيان، إن مجموعة من السكان، معظمهم لا يضع كمامات، خرجوا إلى مدخل الحي حاملين 5 جثث. 

وقالت الشرطة في بيان إن الواقعة ستخضع لمراجعة المحققين في جرائم القتل بعد اتباع الإجراءات المعتادة. وأضافت أن قواتها تعرضت لهجوم كثيف بالقنابل اليدوية والأسلحة النارية عدة مرات أثناء وجودها في الحي وضبطت العشرات من قطع الأسلحة الفتاكة، وأصيب ضابط شرطة.

وشكا سكان من أن الحكومة لا تقدم مساعدات تذكر لاحتواء فيروس كورونا، في حين لا تزال الشرطة تنفذ عمليات عنيفة تخاطر بانتشار الفيروس بين المجتمعات الفقيرة.

وسجلت مدينة ريو 1509 حالات وفاة نتيجة الإصابة بفيروس كورونا و11264 إصابة مؤكدة بحلول مساء الخميس، وفقا للسطات المحلية التي ترجح أن تكون هذه الأرقام أقل من الواقع الفعلي نظرا لقلة الاختبارات والفحوص.