قراصنة يهاجمون سفينتين في غينيا وأنباء عن اختطاف مواطنين روس

12:01

2020-05-10

دبي - الشروق العربي - أفادت شركة مختصة بالأمن البحري، بأن قراصنة هاجموا سفينتين قبالة سواحل غينيا الاستوائية، وخطفوا عدة أشخاص معظمهم مواطنون روس.

وأكدت شركة Dryad Global اليوم الأحد، أن سفينة الشحن RIO MITONG تعرضت لهجوم على بعد ميلين بحريين عن عاصمة غينيا الاستوائية مدينة مالابو، لافتة إلى أن القراصنة استخدموا دراجات للصعود إلى متن السفينة وخطفوا اثنين من أفراد طاقمها يعتقد أنهما يحملان الجنسية الروسية والأوكرانية.

وحسب بيانات موقع Marinetraffic المختص بمتابعة الملاحة، تبحر RIO MITONG تحت علم جزر القمر.

كما أعلنت Dryad Global عن هجوم آخر استهدف أمس السبت في غينيا الاستوائية سفينة الشحن DJIBLOHO المسجلة في هذا البلد.

وذكرت الشركة أن الحادث وقع في ميناء لوبا، وتتحدث تقارير أولية عن اختطاف مواطنين روسيين من طاقم السفينة على أيدي القراصنة.