تقرير إسرائيلي: وفد من "حماس" للقاهرة للاطلاع على الاتصالات حول صفقة الأسرى

10:48

2020-05-06

دبي - الشروق العربي - ذكرت تقرير إسرائيلي، مساء الثلاثاء، أن وفدًا عن حركة المقاومة الإسلامية ("حماس") سيتوجه خلال نهاية الأسبوع الجاري إلى العاصمة المصرية القاهرة، للاجتماع مع المخابرات العامة المصرية ومناقشة صفقة تبادل أسرى يتم بحثها مع الحكومة الإسرائيلية.

وأشارت القناة 12 الإسرائيلية إلى أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، عقد اجتماعا في هذه الأثناء مع اللجنة الوزارية المعنية بشؤون الأسرى والمفقودين، وسط غياب أي تعليق إسرائيلي رسمي على التطورات الأخيرة التي نتجت عن الاتصالات بهذا الشأن.

يأتي ذلك فيما نفت حركة "حماس" في وقت سابق الثلاثاء، حدوث "تقدم نوعي" في مفاوضات تبادل الأسرى مع الاحتلال الإسرائيلي. ونقل موقع الحركة الإلكتروني عن مصدر رسمي داخلها، قوله "في ظل حالة الضخ الإعلامي التي يمارسها المستوى السياسي الصهيوني وإعلامه الموجه، نؤكد عدم وجود تقدم نوعي في مفاوضات التبادل عبر الوسطاء".

ووفقًا للتقرير الإسرائيلي، فإنه من المتوقع أن يطلع المسؤولون في المخابرات العامة المصرية المسؤولين في حماس عن الموقف الإسرائيلي من الصفقة.

وشدد التقرير على أن مصادر مطلعة على الاتصالات غير المباشرة بين حكومة الاحتلال الإسرائيلي وحركة حماس، تؤكد أنه على مدى الأسابيع القليلة الماضية، ناقش الطرفان مسألة إعادة الإسرائيليين الأسرى في غزة، بما في ذلك هشام شعبان السيد وأفراهام منغستو، وجثتي الجنديين أورون شاؤول وهدار غولدين.

واعتبرت حركة حماس أن "الاحتلال يهدف من خلال هذه الحملة (الإعلامية) إلى التملص من استحقاقات المبادرة التي طرحتها ’حماس’، ولتضليل عائلات الأسرى الصهاينة، وللضغط على معنويات الأسرى الفلسطينيين وعوائلهم".

يأتي ذلك في أعقاب التسريبات التي أوردتها وسائل الإعلام الإسرائيلية، يوم الأربعاء الماضي، حول عقد اجتماع سري بدعوة من نتنياهو، للجنة الوزارية لشؤون الأسرى والمفقودين، الإثنين 20 نيسان/ أبريل الماضي، لاطلاعهم على آخر تطورات "الاتصالات" مع حركة حماس، بشأن صفقة تبادل أسرى.

وذكرت القناة 13 أن الاجتماع تم عبر خط آمن، خلال الأسبوع الماضي، بمشاركة أعضاء اللجنة التي تضم وزير الداخلية، أرييه درعي، ووزير الأمن، نفتالي بينيت، ووزير المالية، موشيه كاحلون.

وكانت الرقابة العسكرية قد منعت وسائل الإعلام الإسرائيلية من النشر في هذا الشأن.

وأشارت القناة إلى أن الاجتماع يعتبر الأول الذي تعقده اللجنة لبحث الاتصالات مع حركة حماس حول إجراء صفقة تبادل أسرى، في أعقاب المبادرة التي أطلقها رئيس حركة حماس في قطاع غزة، يحيى السنوار، بداية الشهر الجاري.