دعوة فرنسا إلى حظر حزب الله على غرار ألمانيا

13:56

2020-05-03

دبي - الشروق العربي - طالب القائم بأعمال مدير الاستخبارات الوطنية والسفير الأمريكي إلى ألمانيا، ريتشارد غرينيل، من السلطات الفرنسية العمل على سن التشريعات اللازمة من أجل حظر تنظيم حزب الله الإرهابي.

وأوضحت صحيفة "جيروزالم بوست" على موقعها الإلكتروني مساء أمس السبت، أن غرينيل تحدث مع مستشار السياسة الخارجية للرئيس الفرنسي، إيمانويل بون، للضغط عليه من أجل حظر حزب الله في فرنسا، والتعاون معه لدعم حظر الحزب على مستوى الاتحاد الأوروبي.

كانت الحكومة الألمانية حظرت جميع أنشطة حزب الله داخل حدودها يوم الخميس، وصنفت حزب الله بجناحيه السياسي والعسكري على أنه حركة إرهابية.

من جانبه، قال غرينيل في تصريحات صحفية إن العالم بات أكثر أماناً مع حظر الحكومة الألمانية لحزب الله، وإن السفارة الأمريكية في برلين عملت مع الحكومة الألمانية لمدة عامين للوصول إلى هذا الحظر.

وأضاف: "نجاح دبلوماسي رائع نأمل أن يحفز العديد من المسؤولين في بروكسل على أن يحذوا حذوه على مستوى الاتحاد الأوروبي".

يذكر أن فرنسا والنمسا والاتحاد الأوروبي كانوا قد حظروا "الجناح العسكري" التابع لحزب الله وسمحوا للجناح السياسي بالعمل، كما صنفت كل من المملكة المتحدة والولايات المتحدة وهولندا واليابان وكندا وإسرائيل وبعض دول أميركا اللاتينية حزب الله بشقيه ككيان إرهابي.