ريهام سعيد: أمي مش راقصة

04:01

2020-05-03

دبي - الشروق العربي - علقت الإعلامية المصرية ريهام سعيد على الهجوم الإرهابي الذي استهدف إحدى المركبات المدرعة جنوب مدينة بئر العبد بشمال سيناء، وأسفر عن 10 شهداء ومصابين من الجيش المصري.

 ريهام قالت في مقطع فيديو نشرته، على حسابها الخاص على موقع “انستجرام”، إن الأمر أكبر بكثير من تقديم خالص العزاء للشهداء، قائلة: “دلوقتي أنا مش إعلامية، أنا عندي مشاعر مختلطة ابني لو مكملش دراسته كما يجب الأيام اللي جاية، المفروض يدخل الجيش ويؤدي الخدمة العسكرية؟”.

وأضافت: “لو ابني دخل الجيش، وجيت انت رميت عبوة ناسفة، ولا تعرف بيفكر إزاي وهو عنده 21 سنة، عايز مين يصدقك أو يقتنع إن التصرف دا صح وربنا راضي عنه؟”.

ريهام وجهت الكثير من السُباب للإرهابيين، كما أكدت أن كل ما يقوله الإعلاميون الهاربون بتركيا ادعاءات كاذبة، ومنها ما قاله محمد ناصر عنها بأن والدتها كانت تعمل راقصة، وهوما نفته تماما مؤكدة أن والدتها لم تكن تعمل على الإطلاق، وأنها محجبة منذ أكثر من 30 عام، هذا بالإضافة أن العمارات التي تملكها ليست من الرقص كما ادعى،ولكنه إرث من جدتها.

الإعلامية المصرية أرفقت المقطع بتعليق قالت فيه: “أنا مؤدبة بس كده أنا أمي مشتغلتش راقصة.. أنا أسفة للألفاظ اللي في الفيديو لو بتحبوا مصر بجد تعالوا نتحد ونعمل كده، قاطعوا إعلام الإرهاب”.