المنسي الأسطورة يوجع الجزيرة حيا وميتا!

15:37

2020-05-02

دبي - الشروق العربي - نقلا عن بوابة العين الاخبارية

يبدو أن مسلسل الاختيار وبطله أحمد المنسي أوجعا قناة الجزيرة القطرية وكل منصات الإخوان، خاصة بعد حالة الزخم الذي أحدثه وإقبال المصريين عليه، لكشف الوجه الحقيقي للإرهابيين وإخوانهم وألاعيبهم الخبيثة تجاه الجيش المصري، ليحبط سنوات طويلة من الدعاية المضادة لإعلام الجماعات الإرهابية..

 هل تدرون ما هي الرسالة المراد إيصالها من وراء العمل الدرامي المصري "الاختيار" أن اللحية ليست عيبًا أو حرامًا، لكن المتخفين حولها هم المجرمون، والمتاجرون بها هم الإرهابيون؛ فوجب كشفهم ونشر أكاذيبهم وجرائمهم السوداء.

هل تناست القناة القطرية ما أنتجته من أفلام لتشويه أفراد الجيش المصري والاصطياد في الماء العكر، لتصفية حساباتهم مع النظام السياسي الحاكم مثل "حروب التيه" الوثائقي، وغيرها من أفلام جزيرة الشر.

أضاليل "الجزيرة القطرية".. و"ما خفي أعظم"

أم حلال لكم إنتاج "حروب التيه" وما شابه وحرام على غيركم إبراز البطولات الحقيقية للأبطال الأصليين مثل المنسي وعمر القاضي ورفاقهم الذين ضحوا بأرواحهم لتحيا الأوطان؟ 

 في الوقت ذاته تغاضت الجزيرة عن أن صاحب الشخصية الحقيقية التي تدافع عنه أكبر قاتل وإرهابي في تاريخ مصر، الإرهابي هشام عشماوي الذي أزهق أرواح شباب وأبطال يؤمنون بالله، وحولوها لقضية "دقون"! ‏‎

الحقيقة أن الذي شوه اللحية هم المرتزقة تجار الدين الذين يتسترون وراء اللحى لتكون ستارًا لجرائمهم الدامية، وهي مجرد لحى عيرة ظاهرها تدين وباطنها إرهاب، يتعمدون تشويه الأوطان وتدميرها برعاية الإرهابيين وإخوانهم المفسدين في الأرض.

كلمات دلالية