أمريكا تدخل الأسبوع الأصعب والأشد حزنا في أزمة كورونا

22:14

2020-04-05

دبي - الشروق العربي - تدخل الولايات المتحدة أحد الأسابيع الحاسمة حتى الآن في أزمة فيروس كورونا مع ارتفاع حصيلة الوفيات في نيويورك وميشيغان ولويزيانا ودعوة بعض حكام الولايات إلى إصدار أمر بالتزام المنازل على مستوى البلاد.

ونيويورك هي أكثر الولايات تضررا إذ بلغ نصيبها أكثر من 40 % من إجمالي الوفيات الأمريكية ونحو 115 ألف حالة إصابة حتى يوم السبت.

وأظهرت صور حصلت عليها رويترز جثث ضحايا مرض كوفيد-19 الذي يصيب الجهاز التنفسي وينجم عن الإصابة بفيروس كورونا وهي مكدسة في أكياس برتقالية داخل مشرحة مؤقتة خارج مركز وايكوف هايتس الطبي في بروكلين.

وحذر كبير الجراحين الأمريكيين جيروم أدامز، اليوم الأحد، عبر قناة فوكس نيوز من أن الأوقات الصعبة قادمة لكن ”هناك ضوء في نهاية النفق إذا قام كل منا بدوره في الثلاثين يوما القادمة“.

وقال أدامز: ”بكل صراحة، سيكون هذا الأسبوع الأصعب والأشد حزنا في حياة معظم الأمريكيين. ستكون هذه لحظة تماثل (هجوم) بيرل هابر و(هجمات) 11 سبتمبر لكن الفارق أنها لن تكون مركزة في نقطة بعينها.. سيحدث الأمر في جميع أنحاء البلاد، وأريد أن تتفهم أمريكا هذا“.

وبدأت أماكن مثل بنسلفانيا وكولورادو وواشنطن العاصمة تشهد ارتفاعا في حالات الوفاة، وحذرت مجموعة عمل مكافحة فيروس كورونا في البيت الأبيض من أن هذا ليس الوقت المناسب للخروج إلى متاجر البقالة أو أي أماكن عامة أخرى.

وأمرت معظم الولايات سكانها بالتزام منازلهم وعدم الخروج سوى للضرورة لإبطاء انتشار الفيروس في الولايات المتحدة حيث أصيب به أكثر من 313 ألفا وتوفي نحو 8500.