مسؤول كردي: علاوي يناقش تشكيل حكومته مع الحسينيات والمساجد ولكن ليس مع الأحزاب

21:46

2020-02-18

دبي - الشروق العربي - انتقد الاتحاد الوطني الكردستاني، الثلاثاء، طريقة رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

ويعد حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، ثاني أقدم وأكبر الأحزاب الكردية في العراق، وينتمي له الرئيس العراقي برهم صالح.

وقال سعدي أحمد بيرة عضو المجلس القيادي للاتحاد في حديث لموقع "الحرة" إن "علاوي يتصور أن له الحق بمناقشة هذا الموضوع (تشكيل الحكومة) مع الحسينيات والمساجد وشركائه التجاريين ولكن ليس مع الأحزاب السياسية".

وأضاف بيرة أن "التشنج مع الأحزاب وعدم قبول مرشحيها هو بداية غير صحية"، مبينا أن "على الأحزاب أن لا ترشح أعضاء الصف الأول او الصف الثاني من قياداتها".

وتابع بيرة "من الممكن أن نرشح (وزراء) تكنوقراط وكفاءات ونزيهين"، متسائلا "لماذا يستطيع هو (علاوي) ان يرشح نزيهين ولا نستطيع نحن".

وألمح بيرة إلى إمكانية عدم تمرير الكرد حكومة علاوي، مؤكدا إن الأحزاب تناقش هذا الموضوع مع باقي الكتل العراقية، وشدد على أن "أي مرشح دون موافقة الأحزاب الكردية في إقليم كردستان سيكون غير مقبول".

وقال رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي يوم السبت إن تشكيل الحكومة الجديدة سيتم خلال الأسبوع الجاري.

وكان علاوي قد حث العراقيين على دعمه بعد ساعات من اختياره لتشكيل الحكومة بقرار من الرئيس برهم صالح، لكن المحتجين رفضوا شغله المنصب ووصفوه بأنه ألعوبة في يد النخبة السياسية.

ورفع مئات المتظاهرين في النجف والناصرية وبعضهم في بغداد، صور الناشط السياسي علاء الركابي، وهو من أبرز وجوه الحراك، مطالبين بتكليفه تشكيل الحكومة المقبلة بدلا من علاوي.