أصالة تعلق على فستان «الانتقام» وتبين قصته

20:36

2020-01-25

دبي - الشروق العربي - كشفت الفنانة السورية أصالة، حقيقة فستان “الإنتقام”، والذي أحيت به أول حفل غنائي لها بعد انفصالها عن زوجها المخرج طارق العريان، وأقيم في أحد الفنادق الكبرى بالقاهرة لصالح مرضى السرطان.

أصالة، قالت خلال لقائها في برنامج MBC Trending، والمذاع عبر فضائية mbc 4، إن الفستان عادي وليس به أي شيء من الانتقام مثل ما أشيع عنه، وهو من نوعية الإطلالات التي اعتمدتها مؤخرًا خاصة في حفلاتها بالسعودية والتي تشترط أن تكون الفساتين “مسكرة” غير كاشفة.

وأكدت أصالة، خلال مشاركتها في أحد عروض الموضة التي أقيمت في باريس في الأيام الماضية أنها حريصة على دعم صديقها المصمم اللبناني نيكولا جبران، لأنه هو من اختراع التصاميم المتعددة الأشكال خلال الفترة الأخيرة.

وشارك في عروض الأزياء  عددًا من النجوم منهم الفنانة اللبنانية نجوى كرم، والفنانة نوال الزغبي، والراقصة المصرية دينا،

يذكر أن الفنانة أصالة، انفصالها عن زوجها المخرج طارق العريان، بعد زواج دام لمدة 14 عامًا، وذلك بعد سلسلة من الشائعات التي دارت حول انفصالهما بسبب خيانته لها مع فنانة شابة، وهو الأمر الذي سبق ونفته أصالة ونفاه العريان أيضًا.

وذكرت بعض التقارير الصحفية أن طارق العريان، هجر منزل الزوجية قبل الانفصال بخمسة أشهر، وهو الأمر الذي وضع أصالة في حالة نفسية سيئة جدًا يعلمها المقربون منها.

وكانت أصالة قد كشفت مؤخرًا أنها فقدت الكثير من وزنها حيث خسرت 9 كيلو مؤكدة أنها كانت تريد أن تفقد 4 كيلو ولكنها فقدت 5 زيادة عليهم.