تونس.. رئيسة الحزب الدستوري الحر تقاضي الغنوشي ومدير ديوانه

20:27

2020-01-24

دبي - الشروق العربي - أعلنت النائبة في البرلمان التونسي ورئيسة ”الحزب الدستوري الحرّ“ عبير موسي اليوم الجمعة، أنها رفعت دعوى قضائية ضدّ رئيس البرلمان راشد الغنوشي، ومدير ديوانه الحبيب خضر، وعدد من النواب الآخرين.

وقالت عبير موسي خلال ندوة صحفية بمقر حزبها: إنّ ”الدعوى القضائية تأتي على خلفية اعتداء تعرّض له نواب الحزب الدستوري الحر في مقر البرلمان، وتشمل كلا من راشد الغنوشي والحبيب خضر والنائبين راشد الخياري وسيف الدين مخلوف عن ائتلاف الكرامة“.

واعتبرت النائبة عبير موسي التي كثيرا ما دخلت في مشادات كلامية مع نواب حركة النهضة، و“ائتلاف الكرامة“، أن ”التحقيقات ستكشف عن كل من تورط في عملية العنف التي تعرضت لها داخل قبة البرلمان“.

وأضافت أنها ”متأكدة من ثبوت تورط رئيس البرلمان راشد الغنوشي، وتواطئه في العنف الذي تعرضت له مؤخرا“، معتبرة أنها ”لم تستفز أحدا“.

وكانت النائبة عبير موسي قد رفضت مشاركة بقية النواب في تلاوة الفاتحة على أرواح شهداء الثورة، بمناسبة إحياء ذكرى ثورة 14 يناير/ كانون الثاني، في الجلسة العامة التي انعقدت يومها، ما أثار موجة انتقادات لاذعة لها من قبل العديد من النواب.