ميليشيات طرابلس تقتل 4 أفراد من عائلة ضابط بالجيش الليبي

21:18

2019-10-19

دبي - الشروق العربي - استهدفت ميليشيات موالية لحكومة الوفاق في ليبيا سيارة بمنطقة الساعدية جنوب العاصمة طرابلس، كانت تقل أفرادًا من عائلة ضابط في الجيش الوطني الليبي.

وقدمت القيادة العامة للجيش الليبي تعازيها للعميد ميلود إمحمد التميمي، في مقتل 4 من أفراد أسرته على أيدي الميليشيات، مؤكدة أن ”القصاص للشهداء قد اقترب، وأن الحسم بات قاب قوسين أو أدنى“.

وألقت مصادر في اللجنة الليبية لحقوق الإنسان الضوء على الجريمة التي وقعت، أمس الجمعة، حين استهدفت إحدى الميليشيات سيارة العائلة في منطقة الساعدية، التي كانت في طريقها إلى بلدة المزاريق جنوبي طرابلس.

وقالت مصادر : إن الهجوم تسبب في مقتل شقيقة العميد ميلود التميمي، وزوجة شقيقه عبدالرحمن، إضافة إلى طفليه، مشيرة إلى أن ذلك يمثل استمرارًا صارخًا لاستهداف المدنيين.

من جهتها، طالبت بعثة الأمم المتحدة بإجراء تحقيق شامل في هذه الجريمة التي ارتكبت بحق عائلة التميمي، وضمان ملاحقة ومحاسبة المسؤولين عن هذه الانتهاكات والجرائم.