العثور على جثة مفصولة الرأس في شمال سيناء

06:14

2014-09-20

القاهرة - الشروق العربي - عثرت قوات الأمن المصرية، اليوم الجمعة، على جثة مفصولة الرأس ملقاة في الطريق في بلدة الشيخ زويد في شمال سيناء، حيث ينشط تنظيم "أنصار بيت المقدس" الجهادي، بحسب ما قال مسؤول في الشرطة.

وأكد هذا المسؤول أن الشرطة عثرت على جثة مفصولة الرأس بمنطقة القريعي في الشيخ زويد، بعد أن تلقت إخطاراً من الأهالي بشأنها.

وأضاف أنه تم تحديد هوية الضحية ويدعى عايش هويشل (35عاما) وهو من أبناء سيناء.

وكانت جماعة "أنصار بيت المقدس"، التي أعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة، تبنت في 28 أغسطس الماضي عملية قطع رأس أربعة رجال في سيناء، واتهمت الضحايا "بالتخابر" مع إسرائيل.

وصورت الجماعة في شريط فيديو بثته على حسابها على "تويتر" ما قالت إنها "اعترافات" أربعة من "عملاء" لإسرائيل قالوا فيها إنهم تعاملوا مع الموساد، قبل أن تعدمهم.

وتم نشر هذا الفيديو بعد بضعة أيام من عثور السكان في شمال سيناء على جثث أربعة رجال مقطوعي الرأس.