السودان.. جدل حول صورة لابنة الصادق المهدي

13:40

2019-08-21

دبي - الشروق العربي - ثارت صورة متداولة لابنة الصادق المهدي ونائبته في رئاسة حزب الأمة القومي، ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي والسبب تحية عسكرية أدتها بمناسبة توقيع الاتفاق السياسي النهائي.

وذكرت وسائل إعلام سودانية أن مريم الصادق المهدي أدت التحية العسكرية في قاعة الصداقة، خلال حفل التوقيع على الاتفاق السياسي النهائي بين قوى الحرية والتغيير، والمجلس العسكري يوم السبت الماضي.

وتركزت انتقادات بعض النشطاء التي وجهت لابنة الزعيم السياسي السوداني المخضرم الصادق المهدي على أن التحية العسكرية التي أدتها لضباط المجلس العسكري، لا يوجد مبرر أو داع لها، وذلك لأنها لا تحمل رتبة ولا علاقة لها بالسلك العسكري.