الإمارات أول دولة خليجية وعربية عضواً في “الدولية لمعدات المناطق الخطرة”

09:48

2014-08-24

الشروق العربي

فازت دولة الإمارات ممثلة في هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات" بعضوية مجموعة العمل الخاصة بالمعدات المستخدمة في الأجواء المتفجرة "آي إي سي إي إكس" التابعة للمنظمة الدولية الكهروتقنية "آي إي سي" لتصبح أول دولة خليجية وعربية تحصل على عضوية المجموعة الدولية

.
أعلن كريس اجيوس الرئيس التنفيذي لمجموعة العمل الدولية الخاصة بالمعدات المستخدمة في الأجواء المتفجرة "آي إي سي إي إكس" رسمياً قبول عضوية هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس في المجموعة كأول دولة خليجية وعربية تفوز بهذه العضوية بعد استيفاء المعايير المطلوبة لذلك .

 


وقال الدكتور راشد احمد بن فهد وزير البيئة والمياه، رئيس مجلس إدارة إدارة هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات" في بيان صحفي أصدرته الهيئة أمس، إن فوز دولة الإمارات بهذه العضوية بالمجموعة الدولية التي تضم 33 دولة يأتي بناء على توجيهات القيادة الرشيدة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، بأن تصبح الإمارات من الدول المتقدمة عالمياً في شتى المجالات وتوفير الحياة الكريمة لجميع أفراد المجتمع ودعم الاقتصاد الوطني ليصبح اقتصاداً عالمياً .

 


وأكد أن عضوية "مواصفات" في مجموعة العمل الخاصة بالمعدات المستخدمة في الأجواء المتفجرة "آي إي سي إي إكس" ستفيد الصناعات الرئيسية في دولة الإمارات، خصوصاً في صناعات النفط والغاز والطيران ومحطات التزود بالوقود والمستودعات والحظائر وأماكن تداول الحبوب وتخزينها وغير ذلك من صناعات كما تأتي العضوية في إطار التزام "مواصفات" بحماية صحة وسلامة الأشخاص الذين يعملون في مناطق تعتبر خطرة وقابلة للانفجار .
وأشار إلى أن دولة الإمارات ستكون أول دولة في منطقة الشرق الأوسط تصدر هذا النظام الذي تم إعداد مشروعه الأولي بالتنسيق مع الجهات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص المعنية

 

.
وأوضح الدكتور راشد أحمد بن فهد أن نظام المعدات المستخدمة في الأجواء المتفجرة "آي إي سي إي إكس" هو النظام المطبق من قبل المنظمة الدولية الكهروتقنية (آي إي سي) لإصدار شهادات المطابقة حسب مواصفات المعدات التي يتم استخدامها في الأجواء القابلة للانفجار، وهي تغطي المعدات في المناطق التي تكون فيها غازات قابلة للاشتعال، أو سوائل قابلة للاشتعال، وغبار قد يؤدي الى الاحتراق، مشيراً إلى أنه يمكن أن تعرف المناطق القابلة للانفجار بأسماء مختلفة مثل "المواقع الخطرة" "المناطق الخطرة" "الأجواء القابلة للانفجار" وما شابه وهي تصف المناطق التي تحتوي على سوائل أو أبخرة أو غازات قابلة للاشتعال او غبار قابل للاحتراق أو من المحتمل أن تحدث بكميات كافية لتسبب حريق أو انفجار

 

 .
وأكد أن استضافة دولة الإمارات لهذه الاجتماعات الدولية المهمة يعكس السمعة الطيبة للدولة والنهضة التي تشهدها في كافة المجالات والتطور في مجال المواصفات والمقاييس بصفة خاصة .