عاجل
  • الانفجار في تونس وقع في شارع الثورة على بعد 100 متر من السفارة الفرنسية

  • مصادر تونسية تتحدث عن قتلى وجرحى جراء التفجير الذي وقع بالقرب من السفارة الفرنسية

  • مصادر تونسية تتحدث عن ان الحادث وقع في مكان قريب من السفارة الفرنسية

  • مصادر تونسية تتحدث عن اربعة جرحى في مكان الانفجار

  • تفجير وسط العاصمة تونس

صحيفة: أمريكا تسلم السعودية أسلحة متطورة بينها قنبلة عالية الدقة

17:26

2019-06-11

دبي -الشروق العربي -قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أن الولايات المتحدة زودت المملكة العربية السعودية بأسلحة متطورة من بينها قنابل جوية عالية الدقة.

وأضاف أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سمح بحصول المملكة على أسلحة تكنولوجية دقيقة بالإضافة إلى سماحه بتطوير تلك التكنولوجيا داخل المملكة، بحسب صحيفة "نيويورك تايمز".

ولفت التقرير إلى أنه عندما قررت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الشهر الماضي، إعلان حالة الطوارئ تم بصورة سريعة إرسال أسلحة إلى السعودية وهو ما ساهم في زيادة الغضب لدى أعضاء داخل الكونجرس الأمريكي، الذين عارضوا البيع لأسباب إنسانية.

 

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أن هناك تقارير متعددة من جماعات حقوق الإنسان على مدى السنوات الأربع الماضية أفادت بأن الأسلحة الأمريكية التي تباع إلى السعودية "تستخدم في الغارات الجوية على المدنيين.. وأدى هجوم واحد على أحد جنازة صنعاء في أكتوبر 2016، إلى إدارة أوباما لتعليق مبيعات القنابل للتحالف الذي تقوده السعودية في اليمن".

ومن بين هذه الأسلحة الدقيقة التي تسلمتها المملكة القنبلة "paveway"، ودخلت الخدمة في الجيش الأمريكي عام 1976، وجرى تطويرها أكثر من مرة، وتستخدم القنبلة عن طريق قوات المارينز والقوات الجوية والبحرية الأمريكية.

ويبلغ وزن القنبلة 227 كيلوغراما وطولها 3.5 متر، قطرها 273 ملم، والقنبلة لها دقة تصويب عالية، حيث تصيب الأهداف بعد تحديدها بالليزر من مسافات بعيدة، والرأس الحربي للقنبلة له قدرة اختراق عالية، بحسب قناة "العربية" السعودية.

​ولفتت الصحيفة إلى أن الترتيب الأمريكي السعودي الجديد هو جزء من حزمة أسلحة أكبر، سبق أن حظرها الكونغرس، والتي تضم 120 ألف قنبلة موجهة بدقة والتي يعدها رايثيون لشحنها إلى التحالف. ستضيف هذه إلى عشرات الآلاف من القنابل التي خزنتها بالفعل المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ، ويخشى البعض في الكونغرس من أن الفائض سيتيح للدول مواصلة القتال في اليمن لفترة طويلة في المستقبل. تتضمن هذه الخطوة أيضًا دعمًا للطائرات الحربية السعودية من طراز F-15 ومدافع الهاون والصواريخ المضادة للدبابات وبنادق عيار 50.