الاثنين, 22 أكتوبر 2018, 14:30 مساءً
شريط الاخبار
بحث
العاهل المغربي يؤكد أهمية الخدمة الإلزامية في جيش بلاده
آخر تحديث:
13/10/2018 [ 21:52 ]
العاهل المغربي يؤكد أهمية الخدمة الإلزامية في جيش بلاده

دبي-الشروق العربي-جدد العاهل المغربي الملك محمد السادس دفاعه عن مشروع قانون العودة إلى الخدمة العسكرية الإلزامية في البلاد، مؤكدا أنها تقوي روح الانتماء للوطن.

وشدد في كلمة ألقاها أمام أعضاء البرلمان بمناسبة انطلاق الدورة التشريعية الخريفية التي ستناقش مشروع قانون الخدمة العسكرية، على أن "جميع المغاربة المعنيين دون استثناء، سواسية في أداء الخدمة العسكرية، وذلك بمختلف فئاتهم وانتماءاتهم الاجتماعية ومستوياتهم التعليمية".

وقال إن الخدمة العسكرية "تمكن من الحصول على تكوين وتدريب يفتح فرص الاندماج المهني والاجتماعي أمام المجندين، الذين يبرزون مؤهلاتهم وروح المسؤولية والالتزام".

وتخلى المغرب سنة 2006 عن الخدمة الإلزامية التي أقرها منذ 1966، لكنه أعلن نيته العودة إليها من جديد في ختام اجتماع للمجلس الوزاري ترأسه الملك تزامنا مع ذكرى ثورة الملك والشعب مؤخرا.

ويثير مشروع القانون الجديد جدلا كبيرا في المجتمع، فيما تغلب على رواد شبكات التواصل الاجتماعي آراء تشكك في مدى إمكانية تطبيق التجنيد الإلزامي على كافة المغاربة.

وكانت مجموعة من الشباب المغاربة انتظموا في إطار أطلقوا عليه "التجمع المغربي ضد الخدمة العسكرية الإلزامية"، مطالبين البرلمان بالتصويت ضد مشروع قانون الخدمة.

ووفقا للمادة 15 من مشروع القانون الجديد، فإن الأشخاص الخاضعين للخدمة العسكرية الذين تستدعيهم السلطة المختصة بهدف تسجيلهم أو اختيارهم بشكل قبلي، ويمتنعون عن المثول أمام تلك السلطة، دون سبب وجيه يعاقبون بالسجن من شهر إلى ثلاثة أشهر وغرامة تتراوح بين 200 و500 يورو.

 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
مصر تمحو اسم "مؤسس الإخوان" من شوارعها
مصر تمحو اسم "مؤسس الإخوان" من شوارعها
قرر محافظ المنيا اللواء قاسم حسين، الأحد، تغيير اسم شارع "حسن البنا"، المتفرع من شارع الحرية شرقا في حي جنوب مدينة المنيا، إلى شارع "عمر بن الخطاب"، والتنسيق مع الجهات المعنية لتنفيذ القرار. وقال المحافظ، في تصريحات صحفية، إنه تمت مراجعة أسماء الشوارع والميادين في جميع المراكز، وتغيير ما يحمل منها أسماء أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية، واستبدالها بأسماء شهداء مصر الأبطال أو رموز وشخصيات عامة وتاريخية، لها بصمة وتأثير إيجابي على الجميع. وأضاف أنه كان من المقرر إطلاق اسم أحد شهداء المحافظة من أبطال الجيش أو الشرطة، إلا أنه بمراجعة كافة الأسماء مع إدارة المجالس تم التأكد بالفعل من إطلاق أسماء عدد كبير منها على مدارس أو شوارع وفقا لطلبات أسرهم، حيث يفضل أهالي الشهداء إطلاقها على أماكن قريبة منهم وذات صلة بهم، فتم الاستقرار على اختيار اسم عمر بن الخطاب لارتباط المنطقة بذلك الاسم، وإطلاقه على أحد أهم المساجد القريبة من الشارع وهو مسجد عمر بن الخطاب. وكانت الوحدة المحلية لمركز المنيا قد تقدمت بمذكرة لإدارة شئون المجالس واللجان والمؤتمرات لتغيير اسم الشارع، استجابة لطلبات عدد من المواطنين.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018