الاثنين, 22 أكتوبر 2018, 13:56 مساءً
شريط الاخبار
بحث
غزة تودع 7 من ابنائها سقطوا امس برصاص الجيش الاسرائيلي في مسيرات العودة
آخر تحديث:
13/10/2018 [ 11:01 ]
غزة تودع 7 من ابنائها سقطوا امس برصاص الجيش الاسرائيلي في مسيرات العودة

دبي- الشروق العربي- يودع قطاع غزة اليوم السبت الموافق الـ13 من شهر أكتوبر لعام 2018م، كوكبة جديدة من ضحايا مسيرات العودة الكبرى، الذين سقطوا برصاص الجيش الاسرائيلي المفرط على الحدود الشرقية للقطاع.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية على لسان ناطقها د.أشرف القدرة أعلنت، عن استشهاد 7 مواطنين وإصابة 252 مواطن، منهم 154 بالرصاص الحي، 50 من بينهم أطفال و،10 نساء واثنين من المسعفين وصحفيان.

وأضافت، أنّ الجيش الاسرائيلي استهدفت، المواطنين و الطواقم الطبية بالرصاص الحي الكثيف و اصابة احد المواطنين بجراح حرجة شرق غزة

وقال القدرة في تصريحٍ له، أنّ الإصابات التي تعاملت معها الطواقم الطبية، قاتلة و معقدة و تشير الى نية مبيتة لدى الجيش الاسرائيلي لارتكاب مجزرة جديدة مع بدء توافد الجماهير المشاركة في الجمعة الـ 29 من مسيرات العودة و كسر الحصار السلمية شرق قطاع غزة.

ومن جهتها، استنكرت هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار اعتداءات الجيش الإسرائيلي، على المتظاهرين السلميين في مخيمات العودة في المناطق الشرقية لقطاع غزة؛

وأكدت الهيئة أن ما ارتكبه الاحتلال من مذبحة بحق المواطنين اليوم؛ والتي أودت بحياة عشرات الضحايا والجرحى يدلل على سلوكه الإرهابي؛ حيث تعمد الاستهداف المباشر بالإصابات الحرجة منذ اللحظة الأولى لمسيرات اليوم.

وطالبت الهيئة بملاحقة الاحتلال وفضح انتهاكاته والتي تعد جريمة حرب يعاقب عليها القانون الدولي وتتنافى مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
مصر تمحو اسم "مؤسس الإخوان" من شوارعها
مصر تمحو اسم "مؤسس الإخوان" من شوارعها
قرر محافظ المنيا اللواء قاسم حسين، الأحد، تغيير اسم شارع "حسن البنا"، المتفرع من شارع الحرية شرقا في حي جنوب مدينة المنيا، إلى شارع "عمر بن الخطاب"، والتنسيق مع الجهات المعنية لتنفيذ القرار. وقال المحافظ، في تصريحات صحفية، إنه تمت مراجعة أسماء الشوارع والميادين في جميع المراكز، وتغيير ما يحمل منها أسماء أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية، واستبدالها بأسماء شهداء مصر الأبطال أو رموز وشخصيات عامة وتاريخية، لها بصمة وتأثير إيجابي على الجميع. وأضاف أنه كان من المقرر إطلاق اسم أحد شهداء المحافظة من أبطال الجيش أو الشرطة، إلا أنه بمراجعة كافة الأسماء مع إدارة المجالس تم التأكد بالفعل من إطلاق أسماء عدد كبير منها على مدارس أو شوارع وفقا لطلبات أسرهم، حيث يفضل أهالي الشهداء إطلاقها على أماكن قريبة منهم وذات صلة بهم، فتم الاستقرار على اختيار اسم عمر بن الخطاب لارتباط المنطقة بذلك الاسم، وإطلاقه على أحد أهم المساجد القريبة من الشارع وهو مسجد عمر بن الخطاب. وكانت الوحدة المحلية لمركز المنيا قد تقدمت بمذكرة لإدارة شئون المجالس واللجان والمؤتمرات لتغيير اسم الشارع، استجابة لطلبات عدد من المواطنين.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018