الجمعة, 22 فبراير 2019, 14:34 مساءً
شريط الاخبار
بحث
دراسة: مستحضرات التجميل والعطور تؤدي للإصابة بالسرطان
آخر تحديث:
16/09/2018 [ 21:51 ]
دراسة: مستحضرات التجميل والعطور تؤدي للإصابة بالسرطان

الشروق العربي - تحتوي مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة، على خليط من المواد الكيميائية، التي يمكن أن تسبب العقم للنساء، وتؤدي للإصابة بسرطان الثدي.
ووجد علماء أمريكيون، في جامعة “جورج ماسون”، بولاية فرجينيا، بعد تحليل حالة أكثر من 100 امرأة، أن أولئك الذين لديهم هذه المواد الكيميائية في البول، تنتج أجسامهم كميات غير طبيعية من هرمونات التكاثر “استروجين”، و”بروجسترون”، ويرتبط هرمون “استروجين” المفرط بالأورام الليفية، ومتلازمة التكيّسات على المبايض، في حين يمنع القليل جدا من نضوج البويضات، كما يرتبط الكثير من “بروجسترون” بسرطان الثدي.

وقالت الدكتورة “آنا بولاك”، من المشاركين في الدراسة: “دراستنا هي الأولى التي تبحث خلطات المواد الكيميائية المستخدمة على نطاق واسع، في منتجات العناية الشخصية، وعلاقتها بالهرمونات في النساء وصحتهم الإنجابية”.

وقدمت كل امرأة ما بين ثلاث إلى خمس عينات من البول، خلال دورتي الحيض، حيث تم تقييم المواد الكيميائية: “BPA، وبارابين، وكلوروفينولات، وبنزوفينونس”، ووجد أن “كلوروفينول” يستخدم كمواد حافظة في مستحضرات التجميل، وارتبط بحب الشباب، والإصابة بالكبد والسرطان.

وقالت الدكتورة “بولاك”: “ما يجب أن نستخلصه من هذه الدراسة، هو أننا قد نحتاج إلى توخي الحذر، بشأن المواد الكيميائية في منتجات الجمال والعناية الشخصية التي نستخدمها”.
وأضافت: “لدينا مؤشرات مبكرة على أن المواد الكيميائية مثل: بارابين، قد تزيد من مستويات هرمون استروجين، إذا تم تأكيد هذه النتيجة من خلال إجراء بحث إضافي.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2019