الاحد, 23 سبتمبر 2018, 14:46 مساءً
شريط الاخبار
بحث
ماني وصلاح.. والصورة التي أثارت "جنون" كلوب
آخر تحديث:
16/09/2018 [ 20:50 ]
ماني وصلاح.. والصورة التي أثارت "جنون" كلوب

دبي-الشروق العربي-منذ مباراة ليفربول وتوتنهام في الدوري الإنجليزي، والكل يتحدث عن احتمال وجود خلاف بين ساديو ماني ومحمد صلاح، يدفع الأول إلى عدم تمرير الكرة للنجم المصري خلال مباريات "الريدز".

ورغم أن النادي الإنجليزي حاول مرارا نفي أي خلاف بين اللاعبين، فإن لقطة من لقاء "الريدز" وفريق العاصمة اللندنية، أثبتت التهمة على ماني وضبطته بـ"الجرم المشهود".

وتظهر الصورة صلاح في مكان خال أمام المرمى دون أي رقابة، وإلى يساره ماني الذي قرر تمرير الكرة إلى نابي كيتا الذي كان في موقف وزاوية صعبة أمام المرمى وفشل في التسجيل.

كما أظهرت اللقطات التلفزيونية، الألماني يورغن كلوب مدرب الفريق الإنجليزي وهو يصرخ غضبا بعد اللقطة، وتبدو على وجهه علامات العجز عن فهم ما فعله ماني.

وقد تفسر هذه اللقطة حقيقة الخلاف "السري" بين اللاعبين، حيث يقول متابعون إن اللاعب ماني كان "أنانيا"،مطالبين كلوب، بالتدخل لحل هذه المشكلة، حتى لا تؤثر على روح الفريق بكامله.

وبدا اللاعب السنغالي "أنانيا" في العديد من الفرض، الأمر الذي ضيع على "الريدز" تسجيل أكثر من هدف كان من الممكن أن يسهل مهمة ليفربول أثناء اللقاء.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
الأردن: واشنطن تريد تصفية القضية الفلسطينية
الأردن: واشنطن تريد تصفية القضية الفلسطينية
قال رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز إن قرار واشنطن وقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) هو محاولة لتصفية القضية الفلسطينية وحق اللاجئين في العودة. وأكد الرزاز أن موضوع الأونروا ليس محاولة لتصفيتها بل لتصفية القضية الفلسطينية وحق اللاجئين في العودة. ويؤكد الفلسطينيون أن حق العودة الذي نص عليه القرار 194 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة ينطبق على كل الفلسطينيين الذين اضطروا لترك بلادهم ابتداء من 1948 قبيل إعلان قيام دولة اسرائيل وأبنائهم وأحفادهم، لكن الولايات المتحدة وإسرائيل بشكل خاص ترفضان الاعتراف به. وأفاد رئيس الوزراء الأردني بأن هناك حملة كبيرة وحراكا من الملك عبد الله الثاني على المستوى العالمي وقبول على المستوى الأوروبي والعالمي لدعم الأونروا . وشدد قائلا "لن نقف مكتوفي الأيدي أمام هذا". وأكد عمر الرزاز بحسب التلفزيون الاردني الرسمي أن الثوابت في المملكة واضحة جدا خصوصا فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية. وأوضح قائلا "نحن مع حل الدولتين ومع إقامة دولة فلسطينية على أراضي الرابع من حزيران لعام 1967 وأن تكون القدس عاصمة لها، ومع حق العودة للاجئين وكل هذه التعابير وهذه ثوابت". ويسعى الأردن لعقد مؤتمر الأسبوع المقبل في نيويورك لدعم وكالة "أونروا" وتأمين تمويل إضافي. ويشارك وزير خارجية الأردن أيمن الصفدي الخميس المقبل في اجتماع وزاري يضم السويد وتركيا والاتحاد الأوروبي واليابان وألمانيا وأمين عام الأمم المتحدة لدعم وكالة الغوث. وأعلنت واشنطن الشهر الماضي إلغاء حوالي 300 مليون دولار من المساعدات المخصصة للفلسطينيين لا سيما لبرامج مساعدة في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018