الاحد, 23 سبتمبر 2018, 14:40 مساءً
شريط الاخبار
بحث
بأمر فيفا.. "كارت أحمر" لفاتنات المونديال
آخر تحديث:
14/07/2018 [ 11:25 ]
بأمر فيفا.. "كارت أحمر" لفاتنات المونديال

دبي-الشروق العربي-طالب الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" القنوات التليفزيونية بوقف تسليط الضوء على الفتيات الجميلات اللاتي تمتلئ بهن المدرجات في مباريات مونديال روسيا 2018، تجنبا لتشتيت تركيز الجماهير وإتاحة أكبر فرصة لمتابعة ما يدور على أرضية الملعب.

ووفقا لصحيفة "الصن" البريطانية، فإن مسؤولي "فيفا" طالبوا محطات البث التليفزيوني بالحد من تخصيص أوقات بث لفاتنات المونديال، والتركيز بدلا من ذلك على تغطية أحداث المباريات.

وأضافت الصحيفة أن القنوات التليفزيونية الروسية، على وجه الخصوص، التي تنقل مباريات المونديال تواجه اتهامات بتكثيف جرعة البث المخصصة للمشجعات، لاسيما الجميلات منهن.

من جانبه، أوضح فيدريكو أديتشي، أحد مسؤولي الاتحاد الدولي، أن "المصورين يركزون عدسات كاميراتهم على المشجعات الجميلات (...) بالفعل ظهرت بعض الحالات هنا في المونديال، وكانت واضحة تماما".

ودافع أديتشي عن قواعد الاتحاد الدولي لكرة القدم المعمول بها في هذا الخصوص، وأضاف أن "فيفا حريصة على القضاء على مثل تلك الظواهر السلبية في المباريات".

وشدد أنه لا يوجد تربص داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم بأحد، قائلا: "سنتخذ إجراء ضد كل الممارسات الخاطئة".

يذكر أن بلجيكا ستواجه إنجلترا، السبت، في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع، فيما يلتقي منتخب فرنسا بنظيره الكرواتي الأحد في نهائي المونديال.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
الأردن: واشنطن تريد تصفية القضية الفلسطينية
الأردن: واشنطن تريد تصفية القضية الفلسطينية
قال رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز إن قرار واشنطن وقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) هو محاولة لتصفية القضية الفلسطينية وحق اللاجئين في العودة. وأكد الرزاز أن موضوع الأونروا ليس محاولة لتصفيتها بل لتصفية القضية الفلسطينية وحق اللاجئين في العودة. ويؤكد الفلسطينيون أن حق العودة الذي نص عليه القرار 194 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة ينطبق على كل الفلسطينيين الذين اضطروا لترك بلادهم ابتداء من 1948 قبيل إعلان قيام دولة اسرائيل وأبنائهم وأحفادهم، لكن الولايات المتحدة وإسرائيل بشكل خاص ترفضان الاعتراف به. وأفاد رئيس الوزراء الأردني بأن هناك حملة كبيرة وحراكا من الملك عبد الله الثاني على المستوى العالمي وقبول على المستوى الأوروبي والعالمي لدعم الأونروا . وشدد قائلا "لن نقف مكتوفي الأيدي أمام هذا". وأكد عمر الرزاز بحسب التلفزيون الاردني الرسمي أن الثوابت في المملكة واضحة جدا خصوصا فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية. وأوضح قائلا "نحن مع حل الدولتين ومع إقامة دولة فلسطينية على أراضي الرابع من حزيران لعام 1967 وأن تكون القدس عاصمة لها، ومع حق العودة للاجئين وكل هذه التعابير وهذه ثوابت". ويسعى الأردن لعقد مؤتمر الأسبوع المقبل في نيويورك لدعم وكالة "أونروا" وتأمين تمويل إضافي. ويشارك وزير خارجية الأردن أيمن الصفدي الخميس المقبل في اجتماع وزاري يضم السويد وتركيا والاتحاد الأوروبي واليابان وألمانيا وأمين عام الأمم المتحدة لدعم وكالة الغوث. وأعلنت واشنطن الشهر الماضي إلغاء حوالي 300 مليون دولار من المساعدات المخصصة للفلسطينيين لا سيما لبرامج مساعدة في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018