الجمعة, 19 إبريل 2019, 08:36 صباحاً
شريط الاخبار
بحث
”فضائح“ ماء العينين تحرمها من شغل منصب نائب رئيس البرلمان المغربي
آخر تحديث:
14/04/2019 [ 21:05 ]
”فضائح“ ماء العينين تحرمها من شغل منصب نائب رئيس البرلمان المغربي

دبي - الشروق العربي- يبدو أن سلسلة الفضائج التي تورطت فيها القيادية في حزب العدالة والتنمية المغربي، آمنة ماء العينين، مازالت تلازمها وتؤثر على مسارها السياسي، إذ قررت الأمانة العامة للحزب الإسلامي الإطاحة بالنائب البرلمانية المثيرة للجدل وصاحبة التعويضات المتعددة، من الترشح لشغل منصب نائب رئيس مجلس النواب المغربي.

وكانت آمنة ماء العينين، وهي نائب عن حزب العدالة والتنمية في الغرفة الأولى (مجلس النواب) تشغل منصب النائب السابع لرئيس مجلس النواب خلال الولاية التشريعية السابقة.

غير أن الفضائح التي تورطت فيها مؤخرًا من خلال ما عرف بصور ”مولين غوج“ في باريس، وعزمها نزع الحجاب كان له تأثير مباشر على عدم تقديمها من طرف الحزب الإسلامي ذي الأغلبية كمرشحة باسمه.

وقررت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية خلال اجتماعها أمس السبت، ترشيح مريم بوجمعة عوضًا عن ماء العينين التي سببت فضائحها المثيرة حرجًا للحزب ذي المرجعية الإسلامية خلال الآونة الأخيرة.

وكانت ماء العينين قد ظهرت بصور فاضحة في العاصمة الفرنسية باريس، في كانون الثاني/ يناير الماضي، حيث سربت صور شخصية لها تظهر فيها مرتدية لباسًا قصيرًا ودون حجاب، وهو ما أثار ضجة في صفوف حزب العدالة والتنمية الذي يقدم نفسه كحزب إسلامي ينهل من المرجعية الإسلامية ويدافع عنها.

وتمادت ماء العينين، في الدفاع عن خياراتها إذ قالت في حوار سابق، إنها ”ليست نادمة على شيء، ولا تعتبر ارتداءها الحجاب ركنًا من أركان الإسلام“، وهو ما أثار غضب قيادات الحزب الإخواني الذين عبروا عن رفضهم تمردَ النائب عن توابث الحزب.

وأعيد انتخاب الحبيب المالكي -وهو معارض يساري عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية- يوم الجمعة الماضي، رئيسًا لمجلس النواب المغربي، حيث لم يقدم حزب العدالة والتنمية وحلفاؤه أي مرشح، ليظفر الحزب اليساري الذي لا يتجاوز عدد نوابه الـ20  برئاسة الغرفة الأولى في البرلمان المغربي.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2019