الاربعاء, 24 إبريل 2019, 07:59 صباحاً
شريط الاخبار
بحث
السودان.. ليل "اعتصام الدفاع" يتحول لعرس فني تحت حماية الجيش
آخر تحديث:
10/04/2019 [ 11:06 ]
السودان.. ليل "اعتصام الدفاع" يتحول لعرس فني تحت حماية الجيش

دبي- الشروق العربي- بعد أيام من المواجهات والرصاص واندفاع قوات من الجيش لحماية المعتصمين، شهد ليل الخرطوم عرسا فنيا وشعبيا كان مسرحه محيط مقر وزارة الدفاع وسط العاصمة السودانية.

ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي لقطات للفعاليات التي شهدتها، ليل الثلاثاء الأربعاء، منطقة الاعتصام، حيث يحتشد منذ يوم السبت الآلاف المنهاضين لحكم الرئيس عمر البشير.

ويظهر في أحد الفيديوهات مجموعة من الفنانين الشباب وهم يشاركون في الاعتصام وسط الحشود، ويتغنون بالجيش الذي انبرى عناصره في اليومين الماضيين للدفاع عن المتظاهرين.

احتجاج بطعم "الفن" على الرئيس السوداني

 وعلى مدى اليومين الماضيين، حاولت قوات مسلحة، قال البعض إنها تابعة للأمن وأشار آخرون إلى أنهم مجموعة من الملثمين التابعين للنظام، فض الاعتصام الذي بدأ السبت الماضي.

بيد أن جنودا تصدوا لهذه المحاولات التي شهدت تبادل إطلاق نار، مما أسفر عن مقتل 20 شخصا، حسب ما أعلنت مصادر عدة بينها زعيم حزب الأمة السوداني المعارض الصادق المهدي.

وفي فيديو ليلي آخر، ظهرت المطربة هدى عربي تتوسط مجموعة من المحتجين، وهي تنشد أغنية وطنية في مشهد يعكس نجاح الجيش السوداني في حماية الاعتصام والمعتصمين.

السودان.. عرس فني وسط الاحتجاج

 وأظهرت لقطات أخرى آلاف السودانيين وهم يعتصمون ليلا أمام المقر، الذي يضم بالإضافة إلى وزارة الدفاع مقر إقامة البشير والمقر الرئيسي لجهاز الأمن والمخابرات الوطني.

ويشهد السودان احتجاجات منذ ديسمبر الماضي عندما رفعت الحكومة أسعار الخبز وتحولت الاحتجاجات إلى أكبر تحد للبشير، الذي تعهد مرارا، منذ بداية الأزمة، باتخاذ خطوات إصلاحية.

وتصاعدت الاحتجاجات يوم السبت عندما توجه نشطاء إلى مجمع وزارة الدفاع، في محاولة لإقناع القوات المسلحة بالوقوف إلى جانبهم ودعم مطالبهم باستقالة البشير وتشكيل حكومة انتقالية.

ودفع العنف الناجم عن محاولة فض الاعتصام بريطانيا والولايات المتحدة والنرويج إلى إصدار بيان مشترك، الثلاثاء، يطالب السلطات السودانية الاستجابة للمحتجين .

وقالت الدول الثلاث "إن عدم القيام بذلك يهدد بمزيد من الاضطرابات.."، قبل أن تشدد أن على القيادة السودانية "مسؤولية كبيرة لتجنب مثل هذه النتائج".

ودعت الدول الثلاث السلطات السودانية إلى "الإفراج عن كل المعتقلين السياسيين والكف عن استخدام العنف ضد المحتجين السلميين، وإزالة كل القيود على الحريات ورفع حالة الطوارئ والسماح بحوار سياسي مقبول".

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2019