السبت, 19 يناير 2019, 16:06 مساءً
شريط الاخبار
بحث
محمد بن راشد: الإمارات أوصلت الخيل إلى العالمية
آخر تحديث:
29/12/2018 [ 03:16 ]
محمد بن راشد: الإمارات أوصلت الخيل إلى العالمية

دبي - الشروق العربي - شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي،رعاه الله، أمس سباق الإسطبلات الخاصة للقدرة لمسافة 119 كم، الذي أقيم في اليوم الثاني لمهرجان سموه للقدرة لعام 2018، بمشاركة قياسية إذ وصل عدد الخيول التي انطلقت في افتتاح السباق إلى 342 خيلاً مثلت أكبر عدد من الإسطبلات الخاصة على المستويين المحلي والدولي، وفازت بالسباق الفارسة الجنوب إفريقية جيسيكا موستيرت بكأس السباق لمصلحة إسطبلات زعبيل وهي على صهوة الخيل «هاملت»، تلاها الفارس إبراهيم الحمادي من إسطبلات ناس في المركز الثاني وهو على صهوة الخيل «أغلى دو كردانت»، أما المركز الثالث فذهب إلى الفارسة ليلى المرزوقي من إسطبلات الكمدة وهي على صهوة الخيل «زاغارا».
وحضر منافسات السباق الشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم وعدد كبير من مسؤولي مدينة دبي الدولية للقدرة ومسؤولو اتحاد الإمارات للفروسية والسباق.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم سعادته الكبيرة بنجاح سباقات مهرجان سموه للقدرة، والمشاركة الكبيرة من المواطنين في هذا الحدث، وأضاف سموه: « نحب الخيل، وحبه يجري في دمائنا، ويجعلنا حريصين على إقامة هذا المهرجان وغيره من السباقات في الفروسية، ونحب أيضاً كل من يحب الخيل، لذا يسعدنا فرحة كل من يشارك في هذه المناسبات التي لا يوجد فيها خاسر، فالكل فائز سواء من حقق المراكز الأولى أو من جاء في مؤخرة الترتيب، ويسعدنا فرحة كل من يشارك في هذه المناسبات، ونتطلع دائماً لراحة الملاك والمدربين وكافة حضور المهرجان».
وأضاف سموه: «رفعنا الجوائز، وكذلك نساعدهم على شراء بعض الخيول، ورأينا العدد الكبير من المشاركين، وبالنسبة لتقديم جوائز حتى المركز ال70، فهي خطة تهدف لأن يحافظوا على الخيل ويستكملوا السباق حتى نهايته».
وأشاد نائب رئيس الدولة بتنظيم المهرجان، وقال: «راضٍ عن التنظيم، ونصر على أن يكون التنظيم جيداً، لأن هذه الرياضة لابد وأن تكون شريفة، وفي دولة الإمارات المنافسة طيبة وشريفة بالفعل».
وأضاف سموه: «من صغري وأنا أحب الخيل وأركبه، أوصلنا الخيل إلى العالمية، الخيل في الأساس من الجزيرة العربية، وأعدناها إلى مقرها الأساسي، بدعم سباقات السرعة وسباقات التحمل، ونرغب في أن تكون المنافسة أكبر من الإسطبلات الأخرى».
وعن سباق ال160 كلم، الرئيسي الذي يقام يوم الجمعة المقبل، وتوقعات سموه، قال: «الكأس سيشهد مشاركة أجنبية وضيوفاً من الخارج، وأعتقد أن كافة الإسطبلات الكبيرة تملك حظوظاً للفوز وستنافس بقوة، فإسطبلات الوثبة، وإف 3، وإم 7، وإم أر إم، والأخوان الشيخ طحنون، وعمير، وعبدالله، دوماً ينافسون بقوة، ولديهم حظوظ».
وعن مشاركة الشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، قال: «تأخر في المشاركة، أنا عندما كان عمري 12 عاماً كنت أشارك، ولكنه قادم».
وتوج أصحاب المراكز الثلاثة الأولى ممثل شركة عزيزي للعقارات راعية السباق، والدكتور غانم الهاجري أمين السر العام باتحاد الإمارات للفروسية، ومحمد عيسى العضب المدير التنفيذي لنادي دبي للفروسية، وسط فرحة مسؤولي الإسطبلات الفائزة والمدربين والكوادر الفنية المعاونة.
وكالعادة قام الكادر الفني المعاون لإسطبلات زعبيل بحمل المتسابقة جيسيكا الفائزة بكأس السباق وألقوا بها في حوض كبير مليء بالماء البارد.

جوائز قيمة


بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رُصدت أمس جوائز عينية ومالية مجزية للفائزين بالمراكز السبعين الأولى في السباق، وهي الجوائز نفسها التي رصدت للفائزين بسباق السيدات أمس الأول وكانت كالتالي، 10 سيارات للفائزين بالمراكز العشرة الأولى، وجوائز مالية لأصحاب المركز من الحادي عشر وحتى المركز السبعين، وذلك في إطار دعم مسيرة الفرسان، وتشجيعهم على الفوز والتميز.

الكندي أول المرحلة الأولى


أسفرت المرحلة الأولى من سباق الاسطبلات الخاصة التي انطلقت في السابعة صباحاً لمسافة 40 كم عن تصدر المتسابق راشد الكندي من اسطبلات زعبيل وهو على صهوة الخيل «بوسكي» بزمن 1:29:11 ساعة، تلاه في المركز الثاني المتسابق سهيل على الغيلاني من اسطبلات SS وهو على صهوة الخيل «أشم» بزمن 1:29:46 ساعة، فيما حل ثالثاً الفارس أحمد على الشامسي من اسطبلات «ماس» وهو على صهوة الخيل «بيبي باشا» بزمن قدره 1:29:51 ساعة، وفي المركز الرابع حلت الفارسة المميزة ليلى محمد المرزوقي من اسطبلات الكمدة وهي على صهوة الخيل «زاغارا» بزمن 1:29:55 ساعة، وفي المركز الخامس جاء المتسابق إبراهيم محمد الحمادي من اسطبلات «ماس» وهو على صهوة الخيل «أغلى دو كردانت» بزمن 1:30:09 ساعة.

الغيلاني يتصدر الثالثة


تصدر الفارس سهيل الغيلاني من اسطبلات SS المرحلة الثالثة التي جرت لمسافة 26 كم بزمن 3:43:45 ساعة، تلته الفارسة جيسيكا موستارت من اسطبلات زعبيل بزمن 3:44:27 ساعة، ثم إبراهيم الغيلاني في المركز الثالث من اسطبلات SS بزمن 3:45:10 ساعة، وعبدالله العامري من اسطبلات زعبيل رابعاً بزمن 3:47:57 ساعة، وفي المركز الخامس تراجعت الفارسة ليلى المرزوقي من اسطبلات الكمدة بزمن 3:48:42 ساعة.

صدارة المرحلة الثانية

قفز الفارس سهيل علي الغيلاني من إسطبلات SS وهو على صهوة الفرس «أشم» إلى مقدمة ترتيب المتسابقين في المرحلة الثانية من السباق التي جرت لمسافة 35 كم، محققاً زمناً قدره 2:47:04 ساعة، وفي المركز الثاني حل الفارس ولتر اندريس من إسطبلات العين وهو على صهوة الفرس «ياركار» بزمن 2:47:12 ساعة، أما المركز الثالث فكان من نصيب الفارسة ليلة محمد المرزوقي من إسطبلات الكمدة وهي على صهوة الفرس «زاجارا» بزمن 2:47:16 ساعة، فيما حل رابعاً الفارس أحمد علي من إسطبلات ماس وهو على صهوة الفرس «بيبي باشا» بزمن 2:47:44 ساعة.
وجاءت في المركز الخامس الفارسة الجنوب إفريقية جيسيكا من إسطبلات «تي أن تي» وهي على صهوة الفرس هاملت بزمن 2:48:04 ساعة.

 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2019