الاربعاء, 18 يونيو 2018, 16:01 مساءً
شريط الاخبار
بحث
آلاف الفلسطينيين يتوافدون على الأقصى لأداء صلاة الجمعة الأولى من رمضان
آخر تحديث:
18/05/2018 [ 12:48 ]
آلاف الفلسطينيين يتوافدون على الأقصى لأداء صلاة الجمعة الأولى من رمضان

دبي- الشروق العربي- بدأ آلاف الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، منذ ساعات الفجر الأولى، التوافد على مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى من شهر رمضان، في المسجد الأقصى، وسط إجراءات أمنية إسرائيلية مشددة.

وشهد حاجز قلنديا الفاصل بين مدينتي القدس ورام الله وسط الضفة الغربية، حركة نشطة لآلاف المصلين القادمين من محافظات وسط وشمال الضفة.

ومنعت القوات الإسرائيلية الرجال دون سن الـ40 عامًا من دخول القدس، في حين سمحت للسيدات من كافة الأعمار دخول المدينة، وسط تفتيش دقيق للمارة.

كما شهد حاجز بيت لحم الفاصل بين القدس وجنوبي الضفة الغربية إجراءات أمنية مماثلة.

وكانت الشرطة الإسرائيلية، قد قررت، نشر الآلاف من عناصرها اليوم الجمعة في مدينة القدس الشرقية.

وتمنع السلطات الإسرائيلية الرجال الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية دون سن 40 عاماً من الدخول إلى مدينة القدس في أيام الجمعة من شهر رمضان بدون الحصول على تصاريح خاصة.

وقالت الشرطة الإسرائيلية في بيان صحفي تلقت الأناضول نسخة منه في وقت سابق، إن مدينة القدس مفتوحة أمام النساء من كافة الأعمار والأطفال دون سن الـ12 أيام الجمع من شهر رمضان.

ولفتت أن الرجال بين أعمار 30-40 عاما يتوجب عليهم الحصول على تصاريح خاصة للصلاة.

وتشهد الأراضي الفلسطينية المحتلة فعاليات احتجاجية، تنديدًا بنقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة، وكذلك إحياء الذكرى الـ70 للنكبة.‎ 

وارتكب الجيش الإسرائيلي، الإثنين والثلاثاء الماضيين، مجزرة بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، واستشهد فيها 62 فلسطينيًا وجرح 3188 آخرين، بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيلة للدموع. 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
و"حش" ترامب و"حصن"بوتن.. المقارنة المستحيلة
و"حش" ترامب و"حصن"بوتن.. المقارنة المستحيلة
يجري الرئيس الأميركي دونالد ترامب في هلسنكي أول قمة له مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتن منذ وصوله إلى البيت الأبيض في يناير 2017، وبالإضافة للمحادثات السياسية بشأن أمور عسكرية وتجارية، فأن ما لفت الأنظار هو السيارتين الخاصتين بالرئيسين. وتلقب سيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، المصفحة ذات السبعة مقاعد، بـ"الوحش"، ويبلغ ثمنها مليوني دولار أميريكي، وهي من نوع "كاديلاك". ويمكن تحويل السيارة إلى غرفة ذخيرة، فهي مزودة بخزانات أكسجين وكاميرا للرؤية الليلية وطلاء فولاذي مُقاوم يُقال إنه قادر على مقاومة الرصاص والاعتداءات الكيماوية والقنابل. وتحتوي سيارة كاديلاك على إطارات معززة بألياف "الكيفلار" التي تحمي الإطارات من الانفجار، كل هذا بجانب أحدث وسائل الاتصالات، لتساعدها على التحول لغرفة عمليات متنقلة. ويصل وزن السيارة إلى 8 أطنان، بينما يبلغ سمك الأبواب 8 بوصات. ومن الملفت أن جميع نوافذ سيارة الرئيس لا تفتح أبدا باستثناء شباك السائق، كما أن النوافذ جميعها مضادة للرصاص وأنواع من المتفجرات. سيارة بوتن تكلف 119 مليون دولار أما سيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، فهي من سيارة "ليموزين" روسية الصنع، واسمها "كورتيز"، وهي سيارة أشرفت على تصنيعها المؤسسة الروسية المركزية للأبحاث العلمية والسيارات والمحركات. وتم اختيار السيارة منذ أشهر قليلة، حيث كان يستخدم بوتن سيارة مرسيدس ألمانية الصنع بمواصفات خاصة جدا. ونشرت مجلة "نيوزويك" الأميركية مقالا أكدت فيه أن سيارة بوتن تم تزويدها بمحرك "في 12"، وهو أقوى بكثير من محرك "في 8" بسيارة الرئيس الأميركي. وأكدت وسائل إعلام روسية أن بوتن تدخل شخصيا في صناعة السيارة، واختار بنفسه عددا من مواصفتها خلال عملية صناعتها، حتى إنه قام باختبار عدد من النماذج الأولية بنفسه. وأكدت المصادر أن تكلفة السيارة وصلت إلى 119 مليون دولار. وسربت بعض وسائل الإعلام الغربية معلومات تفيد بأن سيارة بوتن مضادة للرصاص، ومضادة لقذائف "الأر بي جي"، كما أنها قادرة على صد هجمات بالأسلحة البيولوجية، وتتمتع بمواصفات تجعل الرئيس الروسي قادرا على إدارة كافة شئون الدولة وقيادة حرب كاملة من داخلها.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018