الاربعاء, 18 يونيو 2018, 16:13 مساءً
شريط الاخبار
بحث
أكاديمية الشيخ زايد في باكستان تحتفل بيومها العالمي
آخر تحديث:
18/05/2018 [ 11:23 ]
أكاديمية الشيخ زايد  في باكستان تحتفل بيومها العالمي

دبي-الشروق العربي-أقامت أكاديمية الشيخ زايد الدولية في إسلام آباد احتفالها السنوي بمناسبة اليوم العالمي للأكاديمية برعاية حمد عبيد إبراهيم سالم الزعابي سفير الدولة لدى جمهورية باكستان الإسلامية.

واستعرض حمد عبيد إبراهيم سالم الزعابي دور الأكاديمية الفاعل والرائد في الحقل التعليمي الذي يظهر مدى التميز الأكاديمي والثقافي وإسهاماتها في إثراء الحركة التعليمية في جمهورية باكستان الإسلامية والدور الكبير الذي تلعبه سفارة الدولة في إسلام آباد لدعم الأكاديمية وإبراز دورها وإنجازاتها.

 

وقال إن إنجازات الأكاديمية تتمثل في تعزيز الوعي نحو الثقافات والتسامح والتعايش واحترام الثقافات والتقاليد المتأصلة في مختلف الدول والانسجام بين الطلاب من مختلف الجنسيات وإعداد الطلاب لقيادة مجتمعاتهم في المستقبل، معرباً عن شكره لأعضاء الإدارة وهيئة التدريس على تكريس الجهود لإنجاح أنشطة اليوم العالمي وتعزيز الدور الذي تقوم به الأكاديمية في المجالين التعليمي والتربوي.

 

وتعتبر الأكاديمية التي أسسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» في العام 2003 وتلقى رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتدار بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة أكبر صرح تعليمي في إسلام آباد وتقوم بنشاطات متعددة طيلة العام أبرزها الاحتفال باليوم العالمي للأكاديمية الذي يعقد كل عام للتعريف والإشادة بالتواجد الدولي ويجسد جوهر المؤسسة التعليمية التي تتميز بمناهجها الدولية ومستوى التعليم وكفاءة الإدارة واحترافية معلميها.

وتضمن الحفل عروضاً مسرحية تعليمية وفنية، أقيمت على مسرح قاعة الأكاديمية إضافة إلى فقرات فنية زاخرة بالثقافات المتعددة ومعرفة باللغات الحية وأداء رقصات شعبية لمختلف البلدان وارتداء الطلاب والطالبات أزياء تمثل 22 بلداً ينتمون له فيما عرضت أجنحة الدول الممثلة معالم ثقافية وصناعات تقليدية.

حضر الحفل عدد من السفراء المعتمدين في باكستان وممثلين من الحكومة الباكستانية والمجتمع التعليمي وأولياء أمور الطلاب والهيئتين الإدارية والتعليمية بالأكاديمية.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
و"حش" ترامب و"حصن"بوتن.. المقارنة المستحيلة
و"حش" ترامب و"حصن"بوتن.. المقارنة المستحيلة
يجري الرئيس الأميركي دونالد ترامب في هلسنكي أول قمة له مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتن منذ وصوله إلى البيت الأبيض في يناير 2017، وبالإضافة للمحادثات السياسية بشأن أمور عسكرية وتجارية، فأن ما لفت الأنظار هو السيارتين الخاصتين بالرئيسين. وتلقب سيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، المصفحة ذات السبعة مقاعد، بـ"الوحش"، ويبلغ ثمنها مليوني دولار أميريكي، وهي من نوع "كاديلاك". ويمكن تحويل السيارة إلى غرفة ذخيرة، فهي مزودة بخزانات أكسجين وكاميرا للرؤية الليلية وطلاء فولاذي مُقاوم يُقال إنه قادر على مقاومة الرصاص والاعتداءات الكيماوية والقنابل. وتحتوي سيارة كاديلاك على إطارات معززة بألياف "الكيفلار" التي تحمي الإطارات من الانفجار، كل هذا بجانب أحدث وسائل الاتصالات، لتساعدها على التحول لغرفة عمليات متنقلة. ويصل وزن السيارة إلى 8 أطنان، بينما يبلغ سمك الأبواب 8 بوصات. ومن الملفت أن جميع نوافذ سيارة الرئيس لا تفتح أبدا باستثناء شباك السائق، كما أن النوافذ جميعها مضادة للرصاص وأنواع من المتفجرات. سيارة بوتن تكلف 119 مليون دولار أما سيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، فهي من سيارة "ليموزين" روسية الصنع، واسمها "كورتيز"، وهي سيارة أشرفت على تصنيعها المؤسسة الروسية المركزية للأبحاث العلمية والسيارات والمحركات. وتم اختيار السيارة منذ أشهر قليلة، حيث كان يستخدم بوتن سيارة مرسيدس ألمانية الصنع بمواصفات خاصة جدا. ونشرت مجلة "نيوزويك" الأميركية مقالا أكدت فيه أن سيارة بوتن تم تزويدها بمحرك "في 12"، وهو أقوى بكثير من محرك "في 8" بسيارة الرئيس الأميركي. وأكدت وسائل إعلام روسية أن بوتن تدخل شخصيا في صناعة السيارة، واختار بنفسه عددا من مواصفتها خلال عملية صناعتها، حتى إنه قام باختبار عدد من النماذج الأولية بنفسه. وأكدت المصادر أن تكلفة السيارة وصلت إلى 119 مليون دولار. وسربت بعض وسائل الإعلام الغربية معلومات تفيد بأن سيارة بوتن مضادة للرصاص، ومضادة لقذائف "الأر بي جي"، كما أنها قادرة على صد هجمات بالأسلحة البيولوجية، وتتمتع بمواصفات تجعل الرئيس الروسي قادرا على إدارة كافة شئون الدولة وقيادة حرب كاملة من داخلها.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018